عربي ودولي

الاتحاد

غزة: الداخلية تفتح تحقيقا باشتباك بين أفراد الشرطة


رام الله - 'الاتحاد' والوكالات:ذكرت مصادر أمنية فلسطينية ان وزارة الداخلية والامن الوطني الفلسطيني قررت فتح تحقيق عاجل في عملية اطلاق النار التي جرت مساء امس الاول في مقر قيادة الشرطة الفلسطينية بين افراد من امن الشرطة والوحدات الخاصة التابعة لها على خلفية اعتقال احد افراد جهاز الشرطة ·
وقالت مصادر طبية فلسطينية ان شرطيين اثنين اصيبا بجراح طفيفة في الحادث اثر اشتباك في معركة بالرصاص بينهما·
وكان الرئيس الفلسطيني أجرى في الشهر الماضي تعديلات واسعة النطاق في أجهزة الامن الفلسطينية في محاولة لاستعادة القانون والنظام والقضاء على الفساد·لكن خطوة عباس اثارت بعض الاستياء من تعيين الرؤساء الجدد للاجهزة الامنية وإحالة مئات من رجال الامن منهم ضباط كبار ممن تجاوزوا الستين إلى التقاعد· ونفى المكتب الاعلامي لوزارة الداخلية مصادر صحافية ان الشرطة اعتقلت نحو تسعة فلسطينيّين بتهمة التواطؤ في التصويت لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في الانتخابات التي جرت في مدينة رفح في الخامس من شهر أيار/ مايو الجاري·
وكانت المصادر قد ذكرت أنّ الشرطة الفلسطينية والأمن السياسيّ استدعى مساء السبت الماضي ما لا يقلّ عن تسعة فلسطينيين يعملون في سلك الشرطة المدنية بزعم أنّهم قاموا بالتصويت لقوائم حركة 'حماس' في الانتخابات لبلدية رفح· وتفيد المصادر أنّ مسؤولين في 'حماس' وفصائل فلسطينية اخرى تدخّلت في القضية ووعدت الشرطة بإنهائها لكنّ اعتقال بعض العناصر لايزال ساريا·
وكان المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان اعتبر في بيانٍ اصدره أنّ أبرز حالات انتهاك القانون في الانتخابات تمثّلت في تعميمٍ صادرٍ عن مسيّر أعمال الشرطة الفلسطينية، بتاريخ 22 أبريل 2005 موجّهٌ إلى مساعدي قائد الشرطة لشؤون شرطة المحافظات، ومدراء إدارات الشرطة، وقادة وضباط صف وأفراد الشرطة، يطلب فيه من جميع منتسبي الشرطة في جميع المحافظات 'المشاركة الفعلية في الانتخابات ودعم مرشّحي 'فتح' في هذه الانتخابات والانتخابات القادمة'·

اقرأ أيضا

ترامب: سأوقع اتفاق سلام مع حركة طالبان