الاتحاد

أخيرة

تخسر وزنا بحجم "فيل"

حققت بريطانية قصة نجاح تستحق الإعجاب في خسارة الوزن الزائد والالتزام بالحمية الغذائية القاسية، حيث خسرت وزنا يعادل فيلا صغيرا، بحسب موقع "أنا زهرة".

وقال الموقع إن البريطانية التي تبلغ من العمر 41 عاما كانت تزن 165 كيلو قبل عامين فقط.

وأضاف الموقع أن ستوك كانت تعيش حياتها وهي محرجة من القيام بأي شيء ومحرومة كذلك من ممارسة أي هوايات أو الذهاب في أي عطلات بعيدة، خائفة أن لا تستطيع الركوب على مقعد الطائرة. فقد سمعت عن حالات كثيرة من البدناء الذين لم يستطيعوا السفر بسبب أوزانهم.

واعتمدت حمية ستوك على وجبات جاهزة تشعرك بالشبع وغنية بالمواد الغذائية اللازمة، ولا يزعم اي ممن التزم بها أن الحمية سهلة. إنها حمية قاسية تحتاج لصبر وإرداة.

قبل الحمية كان طعام يوم واحد في حياة ستوك هو:

زبديتان من الحبوب الكورن فليكس أو حبوب الشعير أو مزيج من الاثنين مع الحليب.
الغداء: ساندويشات وفطائر وبطاطا مقلية أو بطاط مسلوقة مع الجبن والزبدة وتأكل السمبوسة المقلية بين الغداء والعشاء.
العشاء: سباغيتي أو لزانيا ودجاج بالكاري.
على السهرة الشوكلاتة والمكسرات.

بعد الحمية أصبحت ستوك تتناول يوميا:
الفطور: حصة صغيرة من حبوب الشعير مع الحليب
الغداء: أي نوع من الحساء
العشاء: دجاج مشوي أو لحم أو سمك مع السلطة
السهرة: تفاحة

اقرأ أيضا