الاتحاد

دنيا

إسبانيا تبقي سن الزواج القانونية عند مستوى 14 عاماً

مدريد (أ ف ب) - قالت وزيرة الصحة الإسبانية ليري باخين إن إسبانيا ستحافظ على السن القانونية للزواج عند مستوى 14 عاما وهو من الأدنى في أوروبا رغم أن توصيات منظمات دولية طالبت أن ترفع إلى 16 عاماً.
وقالت الوزيرة «لا ننوي في الوقت الراهن القيام بأي تعديل للقوانين بشأن سن الزواج»، مضيفة «هذا الأمر ليس ضمن أهداف برنامجنا». وشددت باخين أن «جمعيات حماية الطفولة تشير بانتظام إلى أن اتفاقية الأمم المتحدة ومنظمات كثيرة توصي بأن يكون سن الزواج متجانسا وأن يرفع إلى 16 بدلا من 14 عاما».
وأوضحت أن الحكومة الإسبانية تنوي راهنا سن قانون جديد حول حماية الطفولة يسمح باستقبال قصر فقراء «ضمن عائلات»، مضيفة أن توصيات حول سن الزواج تطرح بانتظام في هذا النوع من النقاشات. وأضافت أن إسبانيا «من الدول القليلة في المنطقة حيث سن الزواج متدن إلى هذا الحد وهو مطلب لمنظمات حماية الطفولة كلما كان هناك مناقشات حول حماية القصر. لكن هذا ليس من أهدافنا، أريد أن أكون واضحة على هذا الصعيد».
إلا أن الزيجات تحت سن السادسة عشرة تبقى نادرة جدا في إسبانيا. فبين عامي 2000 والنصف الثاني من عام 2010، تزوج 342 صبياً وفتاة دون هذه السن في إسبانيا، بحسب المعهد لوطني للإحصاءات. بالمقارنة حددت سن الزواج في الكثير من الدول الأوروبية بعمر 18 عاماً.

اقرأ أيضا