الاتحاد

الإمارات

بلدية أبوظبي تستكمل نظام إضاءة مسجد الشيخ زايد

أكدت بلدية مدينة أبوظبي ان نظام الإضاءة الخارجية الذي يتم انجازه بمسجد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في العاصمة أبوظبي يعتبر طرازا فريدا غير مسبوق على مستوى العالم يحاكي الأطوار والمراحل التي يمر بها القمر ويتفاعل معها عبر نظام تحكم الكتروني ويتجاوب من حيث شدة الإضاءة ولونها مع قوة سطوع القمر ولون السماء المحيطة، ليجسد هذا النظام المبتكر المعاني الروحية والدينية والخصوصية المعمارية التي ينفرد بها واقيم على اساسها هذا الصرح الإسلامي البارز.
وأفادت المهندسة خولة السليماني مدير مشروع مسجد الشيخ زايد أن اعمال الإضاءة الخارجية قد صممت على يد استشاري عالمي متخصص بشكل إبداعي ومبتكر هو الاول من نوعه على مستوى العالم، حيث في حال اكتمل القمر بالسماء يبدو المسجد متلألئ بإضاءة بيضاء، ومع زوال القمر وتحوله الى حالة المحاق تخفت الاضاءة تدريجيا لتميل الى اللون الازرق الداكن لينسجم بذلك كليا مع محيطه.
وأوضحت ان مكونات نظام الإضاءة تستند إلى قوة سطوع القمر وانعكاسه على جنبات المسجد وتوائم بين ضوء القمر والضوء الموجه عبر النظام بحيث يشكل لوحة جمالية تعطي المسجد بهاء وتألقا مميزا وعمقا روحيا فريدا بالإضافة إلى قدرة النظام الجديد على تجسيد أشكال هندسية ضوئية تشبه الغيوم السديمية البيضاء القادمة من جهة القبلة (مكة المكرمة) باتجاه المسجد عاكسة أجواء روحية فريدة من نوعها. وقالت أن تصميم المشروع قد حصل على اربع جوائز عالمية واقليمية حتى الآن، حيث فاز بجائزتين عالميتين هماIALD Award of Merit وجائزة IES Award of Excellence كما حصل على جائزتي “ميلدا MELDA “ على مستوى الشرق الاوسط لافضل تصميم نظام اضاءة لمبنى عام، وأفضل تصميم مشروع ما يعطي لنظام الإضاءة المستخدم تفردا يضاف إلى جملة المكونات المميزة التي يصعب مضاهاتها.
الجدير بالذكر أن مسجد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان يعتبر أحد أضخم المساجد في العالم ومن أحدث الطرز المعمارية الإسلامية المعاصرة وأكبرها وأكثرها تميزا وفخامة ويتسع لنحو 40 الف مصل في وقت واحد.

اقرأ أيضا