الاتحاد

الاقتصادي

ارتفاع أعداد الليالي السياحية للزوار الخليجيين إلى ألمانيا 7%

ارتفعت عدد الليالي السياحية للسياح الخليجيين في ألمانيا إلى 776 ألفاً و550 ليلة في العام الماضي ،2008 بزيادة 7,1% عن عام ،2007 وتركزت الزيادة خلال الشهور الأولى من العام الماضي، بينما شهدت شهور الربع الأخير انخفاضاً ملحوظاً في أعداد السياح، بحسب ''أنتيه رودينج'' المديرة الإقليمية للمبيعات والتسويق في المكتب الوطني الألماني للسياحة في دبي لمنطقة الخليج·
وأشارت إلى أن الإحصائيات الأخيرة الصادرة عن المكتب الاتحادي الإحصائي بألمانيا لعام ،2008 تؤكد أن عدد المواطنين الخليجيين الذين يسافرون إلى ألمانيا يزداد بثبات خلال السنوات الأخيرة الماضية، ورغم الظروف الاقتصادية المتدهورة عالمياً أظهرت الإحصائيات الأخيرة زيادة في عدد السياح من دول الخليج·
وأفادت بأن الإمارات واحدة من أهم الأسواق الخارجية بالنسبة لصناعة السياحة في ألمانيا، وعلى الرغم من النمو الحيوي الذي تم تحقيقه، تسعى ألمانيا إلى تعزيز جهودها لجذب المزيد من السياح الإماراتيين والخليجيين، وابتكار عروض جديدة تلبي حاجات محددة لسكانها، لافتة إلى أن العديد من مواطني الدولة قاموا بزيارة ألمانيا لقضاء إجازاتهم فيها·
وأشارت الى أن المكتب الوطني الألماني للسياحة اختتم جولة خليجية بزيارة إلى دولة الإمارات أمس الأول، والتي تضمنت لقاءات تعريفية حضرها عدد من ممثلي المدن والفنادق في ألمانيا والتقوا خلالها مع ممثلي مكاتب السياحة والسفر في دولة الإمارات شملت السعودية والكويت، بهدف توثيق العلاقات والفهم المتبادل بين ألمانيا ودول الخليج·
وقالت خلال لقاء مع الصحافة المحلية في دبي: يواكب المكتب الوطني الألماني للسياحة الزيادة في عدد السياح الخليجيين في ألمانيا من خلال التعرف إلى متطلباتهم للتكيف معها، وبدأت مدن رئيسية توزيع نسخ عربية من دليلها السياحي، كما بدأت تعرض الشقق المفروشة كبديل عن الغرف الفندقية للعائلات·
وأكدت ''أنتيه رودينج'' أن المكتب الوطني الألماني للسياحة ملتزم بخلق المبادرات الملائمة لتعريف الألمان أكثر بالسائح الخليجي وتعريف السائح الخليجي بألمانيا، وجرى خلال جولة الوفد السياحي إلى الإمارات تزويد وكلاء السفر بمعلومات عن ألمانيا، مما يمثل خطوة ناجعة ومحفز للاستمرار بتعزيز ألمانيا كوجهة سياحية مفضلة لدى مواطني دول مجلس التعاون الخليجي·
ولفتت إلى أن المكتب الوطني الألماني للسياحة في دبي يعمل على تعزيز صورة ألمانية كوجهة سياحية في الأسواق الخليجية الرئيسية ومنها السعودية والإمارات والكويت، منوهة إلى مبادرة للمجلس الوطني الألماني للسياحة للعام الجاري تحت عنوان ''فاليو فور موني'' والهادفة إلى خلق وعي لدى السائح المتوجه إلى ألمانيا حول الجدوى الاقتصادية للعطلة في ألمانيا بالنسبة للعائلات·
وقالت انتيه: تحتفل ألمانيا هذا العام بمرور 20 عاماً على سقوط حائط برلين، مما يجعل من هذه السنة فرصة لزيارة ألمانيا خاصة مع تنظيم العديد من الاحتفالات والمناسبات الخاصة بهذه الذكرى التاريخية، وهو ما يعزز كونها من أكثر الوجهات السياحية المفضلة في أوروبا·

اقرأ أيضا