عربي ودولي

الاتحاد

جنود إسرائيليون يصورون طفلا أثناء اعتدائهم عليه

قام جنود إسرائيليون بالاعتداء على الطفل ياسين الكركي ابن الـ 14 عاما بعيار مطاطي في قدمه ونكلوا به، وبعدها التقطوا صورا "تذكارية" لاعتدائهم عليه، بحسب صحيفة "الأنباء" الكويتية.

وأظهر فيديو نُشر على موقع "اليوتيوب" احد الجنود الإسرائيليين وهو يؤدي حركة خنق كلي تشبه الحركات التي يقوم بها المصارعون بشكل استعراضي، بينما كان عدد من زملائه يلتقطون الصور وهو يقوم بذلك عبر هواتفهم، في الوقت الذي كان فيه الطفل يحاول التقاط أنفاسه.

وتلك الحادثة وقعت خلال مواجهات اندلعت في بلدة العيزرية، عندما أصيب الطفل الكركي، قبل أن يعتقله أحد جنود الاحتلال وينقض عليه، ويضغط على رأسه ورقبته ويقوم بخنقه.

يشار إلى أنه ألقي القبض على الطفل الكركي اثناء كمين نصبوه الجنود، بعد ان اوهموا المتظاهرين بانسحاب الاليات العسكرية من موقع المواجهة في منطقة راس قبسة، بينما كان عدد من الجنود قد اختبأوا داخل مبنى سكني قريب من الشبان الذين ما لبثوا ان بدأوا بالرجوع، حتى اصيب الكركي في قدمه والقي القبض عليه.



اقرأ أيضا

ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا في لبنان