الاتحاد

عربي ودولي

أوجلو: من الصعب حل القضية في ظل الانقسام الفلسطيني

أوجلو خلال الاجتماع الوزاري العربي

أوجلو خلال الاجتماع الوزاري العربي

أبدى وزير الخارجية التركي أحمد داوود اوجلو رغبة بلاده في تعزيز علاقتها مع الدول العربية، مشيرا إلى أن تركيا ستستضيف في شهر يونيو القادم المنتدى العربي التركي، مؤكدًا التزام بلاده الجاد بالتعاون مع العالم العربي عبر هذا المنتدى.
وأكد - في كلمته في الجلسة الافتتاحية لمجلس وزراء الخارجية العرب أمس- ضرورة مساندة مصر في تحقيق الوفاق بين الفصائل الفلسطينية.
وقال: لقد حان الأوان لوضع نهاية للانقسام الفلسطيني، إذ أنه من الصعب للغاية إيجاد حلول للقضية الفلسطينية بدون الوحدة بين الفلسطينيين وإن الوصول الى حل في ظل وجود هذا الانقسام يجعل الأمر غاية في الصعوبة. وأعرب أوغلو عن أمله في أن تنجح القمة العربية القادمة التي تنعقد نهاية الشهر الجاري بليبيا في تحقيق تقدم بالنسبة لعملية السلام.
وطالب الدول الغربية والولايات المتحدة بأن توجه رسالة مباشرة لإسرائيل بضرورة قبول حل سياسي مبني على أساس حدود 1967 وعدم اختزال المشكلة في قضية المستوطنات فحسب، كما ينبغي على كافة الجهات المعنية بما فيها الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي دعوة الفلسطينيين الى المصالحة حيث لا يجب أن تؤدي الصراعات الشخصية الى هدم القضية الفلسطينية.
وأكد أن مبادرة السلام العربية تشكل إطارا هاما في هذا الاتجاه، مشيراً الى أنه إذا انتهى عام 2010 دون تحقيق تقدم في عملية السلام “لن يكون هناك أي مغزى، حيث لن يتبقى سوى عامين فقط على انتهاء ولاية الرئيس الاميركي باراك أوباما”.

اقرأ أيضا

الشرطة التركية تعتقل عضواً في الحزب الحاكم اعتدى على زعيم المعارضة