الاتحاد

دنيا

سيف الظاهري: نسعى لصقل مهارات الأطفال من خلال اللعب

جانب من الألعاب الإلكترونية في المركز الترفيهي (الصور من المصدر)

جانب من الألعاب الإلكترونية في المركز الترفيهي (الصور من المصدر)

استطاع صندوق خليفة لدعم المشاريع تمويل العديد من المشاريع الرائدة في أبوظبي، إذ يقدم الكثير من التسهيلات والمساعدات المادية والمعنوية للشباب الإماراتي الحامل لأفكار المشاريع القوية، من هؤلاء سيف الظاهري صاحب مشروع مدينة ألعاب ترفيهية.

(أبوظبي) - يقول سيف الظاهري عن فكرة المشروع وكيف عرفت طريقها للتنفيذ والنجاح الذي حققه والخدمات التي يقدمها أنه بعد ما حصل على ماجستير إدارة الهندسة والنظم من الجامعة الأميركية بالشارقة، وبكالوريوس هندسة إلكترونية من أميركا، جاءت فكرة المشروع، خلال أحد الشركاء خلال زيارته لماليزيا من أجل السياحة، هناك شدت أنظاره لعبة جميلة كان الأطفال يقبلون عليها بشكل كبير، وكانت اللبنة الأولى لهذا المشروع، ويضيف الظاهري: استقر الرأي في البداية على شركة لتأجير الألعاب، وكان ذلك سنة 2003، وأصبح لنا عدة مواقع في الدولة خلال سنتين فقط، حيث لاقت الفكرة نجاحاً كبيراً، ويشير الظاهري أنه في سنة 2006 تبلورت فكرة “مركز الترفيه العائلي” وخلال هذه السنة قام الشركاء بإنجاز دراسة الجدوى لمشروع جديد.
ويضيف قائلا: ركزنا على المراكز التجارية في العاصمة، وأنشأنا المؤسسة بعد التوقيع مع أحد المراكز التجارية الكبرى، قدمنا المشروع لصندوق خليفة لدعم وتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة، فمول لنا جزءا من المشروع، وقدم لنا الكثير من الاستشارات التجارية والمالية والتوجيه والنصح، وسهل لنا سبل التراخيص، ووفر لنا خدمات الإعفاء من الضمان البنكي للموظفين، بعد ذلك قمنا بزيارة كبريات الشركات والمعارض الدولية الخاصة بالألعاب، قررنا دفع مبالغ عالية للتوقيع مع شركات معروفة في مجال تصنيع الألعاب لضمان الجودة والسلامة بالإضافة لتميز الألعاب نفسها، ثم اخترنا موقعا متميزا لاستقطاب الأنظار.
جو عائلي
ويؤكد الظاهري أن المشروع مخصص للعائلات ويراعي خصــوصـية الأسر الإماراتيــة ويشــير: المركـز يتمـيز بتوفير جناح كبير للعائلة، وقسـم للأطفال من الرضع إلى 6 سنوات، وتنوع في الألعاب لمختلف الأعمار، كما يتوافر صالات البولينج والبلياردو للشـباب والبالغين، كما يوجد بالمركز صالات للحفلات وأعياد الميلاد بالإضافة إلى لعبة متميزة وتعتبر الأولى من نوعها في أبوظبي “ ستريك زون” strike zone، وهي عبارة عن لعبة الحرب، تتم بين فرقين ويستعمل فيها مسدسات صنعت خصيصاً لهذه اللعبة بتكنولوجيا عالية، وتعطي نتائج اللعبة وتسجل من الفائز من الفريقين المشاركين بأرقام، وتمتد على مساحة 400 متر مربع، ولاقت قبولا غير متوقع خاصة من الشباب من الجنسين، كما يتوافر في هذا المشروع صالون لحلاقة الأطفال، وكوفي شوب تقدم وجبات خفيفة مع مشروب، ويتوافر بالمشروع حوالي 150 لعبة و6 خطوط بولينج و6 طاولات بلياردو.
خدمات
يقدم المركز خدمات خاصة للمدارس، ويقدم عدة أنشطة بفرق مختصة لتنشيط الطلبة وبأسعار تفاضلية، إضافة لذلك يقدم هدايا ووجبة خفيفة، ويقدم عروض الساحر والبهلوان وخدمات ترفيهـية والرسـم على الوجه، وعروضا للأطفال تجسدها الشخصيات الكرتونية التي تستهوي الأطفال، ويقدم حفلات السنة للهيئات والمؤسسات الحكومية والخاصة، وحفلات أعياد الميلاد، ويقدم خلالها وجبات وهدايا وتنشيط من طرف مختصين ويشمل ذلك تصويرا فتوغرافيا وتصويرا بالفيديو ورسما على الوجه، بالإضافة لساعة كاملة مجاناً من اللعب داخل المركز نمنحها للمحتفلين بعيد الميلاد، كما يقوم المركز بتنظيم حفلات الخطوبة التي يطلبها الأجانب خاصة، وذلك لكون القاعة كبيرة وتتسع لأكثر من 250 شخصا، وفي نهاية السنة يستقبل الراغبين في القيام بحفلات التخرج.
تعليم مبكر
ويضيف الظاهري: أن المركز يعتمد على تطوير مهارات الصغار، كل ذلك ب” قرية ونوس” حيث تشمل هذه الألعاب على الورش الفنية، مثل تصليح السيارات ومكتبة للمطالعة والسينما وقاعة خاصة بالأنترنت.
كما يضم المكان سوبر ماركت تخول للصغار الإلمام بعملية البيع والشــراء، ويوضح الظاهري فكرة القرية ويقول: هي عبارة عن قرية صغيرة للأطفال الصغار تتكون من أنشطة مختلفة تساهم في صقل مهارة الطفل وتساعد على توسيع مداركه وانفتاحه على العالم الخارجي وذلك بمساهمته في بعض المهارات الصناعية والحرفية مثل المطبخ وورشة مكانيكا ومكتبة وذلك لمنح الأطفال فرصة ملامسة الأشياء والتعرف عليها، وتشمل غرفة للألعاب وغرفة للرضع بالإضافة لمحل لبيع ألعاب صغيرة، والهدف من هذه القرية نشر الثقافة والمعرفة بالأنشطة الحياتية المختلفة عن طريق اللعب والتسلية وتدار هذه الأنشطة من خلال اختصاصين في مجال رعاية الأطفال، وكل مرافقها هدفها التعليم المبكر.
ويذكر الظاهري أيضا جانبا آخر من المدينة الترفيهية التي مول صندوق خليفة جزءا منها وهو لعبة الممرات، ويضيف قائلا: هذه اللعبة تعتبر الأكبر من نوعها في أبوظبي، وتمتد على مساحة 400 متر مربع.
خطط مستقبلية
يشير الظاهري أنه تم التوقيع مؤخرا على إنشاء مركز جديد بمنطقة بني ياس في مركز بوابة الشرق التجاري، كما سيفتح قريبا فرع آخر بمواصفات عالية الجودة في مدينة أبوظبي أيضا في أحد المراكز التجارية، ويضيف: هناك خطة لفتح مركز آخر في مدينة العين وإمارة رأس الخيمة وذلك في غضون أربع سنوات قادمة، وما يميز خدماتنا أننا نقدمها في إطار يحترم البيئة والثقافة الإماراتية، ناهيك عن الخدمات التي نقدمها فإننا نراعي الأمان والسلامة في الألعاب ذات الجودة العالية، ومعايير عالية من الأمان والسلامة، وعن النظافة فهناك فريق مختص بتعقيم كل الألعاب قبل افتتاح المركز يومياً من الساعة العاشرة يومياً، وفي الساعة التاسعة في بعض الحالات الاستثنائية.


النظافة مضمونة


يمتد المركز على مساحة 4200 متر مربع مقسم إلى طابقين، ويكون الإقبال كبيراًَ أيام العطل الأسبوعية والعطل الرسمية والأعياد والمناسبات،
واستقبلنا في أول سنة من افتتاحه أكثر من نصف مليون زائر، وأيام الأعياد والمناسبات نستقبل أكثر من 100 ألف زائر خلال أربعة أيام،
ونظام الدفع الإلكتروني اعتمدناه لكونه يتميز بالسهولة بالإضافة لتقديمه خدمات يمكن الحصول عليها مستقبلا كمفاجأة لرواد المركز، مثلا بعد التردد على المكان 5 مرات نقدم تخفيضات لهذا النوع من الزبائن،
كما نعتمد نظام “ البونص” أي النظام التشجيعي.

اقرأ أيضا