الاتحاد

الرئيسية

"الشيوخ الأمريكي" يدعو إلى "انتقال فوري" للسلطة في مصر

مرر مجلس الشيوخ الأمريكي بالإجماع أمس الخميس مشروع قرار يدعو فيه الرئيس المصري حسني مبارك إلى البدء في نقل السلطة على الفور، بتشكيل حكومة مؤقتة وإجراء انتخابات في وقت لاحق من العام الجاري.

وقال السيناتور جون كيري، وهو ديمقراطي يترأس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، إن "مشروع القرار هذا يوضح أن الرئيس مبارك في حاجة إلى أن يبدأ على الفور في انتقال منظم وسلمي إلى نظام سياسي ديمقراطي".

ويقول مشروع القرار، الذي نال الموافقة بالإجماع، إنه على مبارك "البدء فورا في انتقال منظم وسلمي إلى نظام سياسي ديمقراطي، بما في ذلك نقل السلطة إلى حكومة مؤقتة وشاملة، بالتنسيق مع قادة من المعارضة والمجتمع المدني والمؤسسة العسكرية في مصر، لتنفيذ الإصلاحات الضرورية لإجراء انتخابات حرة ونزيهة وجديرة بالثقة على الصعيد الدولي في العام الجاري".

كما أشار التقرير إلى ضرورة اتخاذ "خطوات ملموسة" في أقرب وقت ممكن من خلال إلغاء قانون الطوارئ والسماح بتشكيل أحزاب سياسية مستقلة.

ورغم ذلك، أعرب مشروع القرار عن القلق حيال منظمات ذات أيدولوجيات متطرفة، وخص بالذكر جماعة الإخوان المسلمون المعارضة، مشددا على التزام مصر بمعاهدة السلام التي وقعتها مع إسرائيل عام 1979، بغض النظر عمن يتولى السلطة في البلاد.

اقرأ أيضا