الاقتصادي

الاتحاد

نسبة إقراض البنوك لتمويل شراء الأسهم تتجاوز 40 إلى واحد


صالح الحمصي:
انتقد مسؤول مصرفي بارز طريقة أسلوب البنوك في تمويل الاكتتابات الجديدة، وقال:'تبالغ البنوك في منح التسهيلات بشكل يؤثر سلبيا على أداء الأسواق والشركات والاقتصاد الوطني بشكل عام'· وأوضح أن بعض البنوك تجاوزت تعليمات المصرف المركزي بشأن تمويل شراء أسهم جديدة والتي تنص على منح تسهيلات بنسبة 1 إلى 5 حيث تجاوز معدل التسهيلات نحو 40 إلى 1 بطريقة غير مباشرة·
وقال خالد القبيسي، رئيس إدارة تمويل المشاريع في بنك أبو ظبي الوطني، لـ'الاتحاد': لدى المصرف المركزي القدرة على ضبط عملية التزام البنوك بتعليمات تمويل شراء الأسهم، مؤكدا أن جمع الأموال الضخمة في الاكتتابات المطروحة هي ظاهرة غير صحية· ولفت إلى أن تعميم المصرف المركزي الذي ينص على منح تسهيلات بنسبة واحد إلى خمسة يتضمن ما يسمح للبنوك تقديم تسهيلات اكبر في حالة توفر الضمانات الكافية مما يفسح المجال أمامها لمزيد من الإقراض· وأوضح أن اعتماد مصرف واحد بدلا من عدة مصارف لإدارة الاكتتابات وتحويل المبالغ المحصلة في البنوك الأخرى يوميا وإيداعها في البنك الذي يدير عملية الاكتتاب هو الحل الامثل للحد من ظاهرة الإسراف في منح التسهيلات لغايات شراء الأسهم الجديدة·
وتوقع القبيسي طرح نحو أربع شركات مساهمة عامة للاكتتاب العام قبل نهاية شهر يونيو المقبل، لافتا إلى أن إجمالي رؤوس أموال تلك الشركات يبلغ نحو 10 مليارات درهم· وأشار إلى أن شهر يونيو المقبل قد يشهد طرح أسهم شركة بترول رأس الخيمة برأسمال ملياري درهم وشركة أبوظبي الوطنية للطاقة·
وحول الهبوط الذي شهدته أسواق المال في الفترة الماضية، قال القبيسي: شهدت سوق الأسهم المحليةخلال الفترة الأخيرة ارتفاعات حادة استدعت التصحيح السعري الذي ضربها مؤخرا· وأوضح أن الأفضل لصغار المستثمرين دخول سوق الأسهم عن طريق المحافظ الاستثمارية التي تطرحها البنوك مشيرا إلى أن مثل هذه المحافظ تدار من قبل مختصين، الأمر الذي يقلل هامش المخاطرة جراء انخفاض الأسعار المفاجئ·

اقرأ أيضا