الاتحاد

عربي ودولي

رئيس «الشاباك»: الإعلام عرقل صفقة تبادل الأسرى

رام الله (الاتحاد) - صرح رئيس جهاز الأمن العام الإسرائيلي “الشاباك” يوفال ديسكين أمس بأن وسائل الإعلام الإسرائيلية عرقلت صفقة تبادل أسرى فلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي بالجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة جلعاد شاليط.
وتابع “ديسكن” في مقر نقابة الصحفيين بتل أبيب: “إنني أرى في الصحافة ووسائل الإعلام بأنها مهمة جداً في الحفاظ على إسرائيل والديمقراطية، وهي ليست أقل من أنظمة المخابرات والأمن”.
وقال ديسكين لصحفيين إسرائيليين في تل أبيب إن ممثلي حركة “حماس” رفضوا خلال الاتصالات غير المباشرة مع ممثلي سلطات الاحتلال بوساطة مصر قبل نحو سنتين تشديد مطالبهم، ظناً منهم بأن الحكومة الإسرائيلية سترضخ لضغوط الرأي العام الإسرائيلي ممّا سيدفعها إلى الاستعداد لدفع المزيد من الثمن.
وأضاف “فُهِم آنذاك أنه لم يكن من الممكن قبول هذه المطالب، لأنها كانت ستؤدي بنا إلى الانزلاق في منحدر خطير”. وتابع “إن المناورات التي قامت بها وسائل الإعلام أدت إلى الشعور وكأننا كنا قاب قوسين من التوصل إلى صفقة للإفراج عن الجندي الأسير”.
وواصل مستطرداً “بإمكاني القول لو أن وسائل الإعلام سكتت، لكان بالإمكان إتمام صفقة شاليط، ولكنها بالتأكيد لم تساعدنا”.
وقال ديسكن “أرى أن الصحافة ووسائل الإعلام مهمة جداً في الحفاظ على إسرائيل والديمقراطية، وهي ليست أقل من أجهزة الاستخبارات والأمن”.

اقرأ أيضا

أمير الكويت يكلف صباح الخالد بتشكيل الحكومة الجديدة