الاتحاد

الإمارات

كلية فاطمة توقع اتفاقية مع جامعة هلسنكي لتدريب الطالبات بالمستشفيات الفلندية

السيد سلامة (أبوظبي) ـ أبرمت كلية فاطمة للعلوم الصحية التابعة لمعهد التكنولوجيا التطبيقية اتفاقية علمية أمس مع جامعة هلسنكي متروبوليا للعلوم الصحية الفلندية، لتوفير الفرص التدريبية المتقدمة لطالبات الكلية في المستشفيات الفلندية، وتبادل التجارب والخبرات من خلال تبادل الطاقم الأكاديمي والطلبة من جميع التخصصات، إضافة إلى التعاون في مجال البحوث العلمية، وتطوير الخدمات الطلابية، وطرح البرامج الجديدة في مجال التمريض التخصصي.
وحضر التوقيع الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير عام معهد التكنولوجيا التطبيقية، والكابيكا سميلا السفير الفنلندي لدى الدولة، ووقعت على الاتفاقية الدكتورة جانيت هيل مديرة كلية فاطمة للعلوم الصحية، والدكتورة ريتا كونكولا رئيسة جامعة هلسنكي، وذلك بمقر الكلية بأبوظبي بحضور الدكتورة آمنة المازمي مدير أول الشؤون الإدارية والطلابية في الكلية ونخبة من المسؤولين. وقال الدكتور عبداللطيف الشامسي: إن الاتفاقية تعكس حرص كلية فاطمة للعلوم الصحية على الارتقاء والتحديث المستمر لمنظوماتها العلمية في كافة المجالات، وضرورة التواصل مع الدول الرائدة في قطاعي التعليم والتدريب الأكاديمي المتقدم، وخاصة فيما يتعلق بالتبادل المعرفي واستخدام أفضل التقنيات للارتقاء بالتعليم وتحديث أساليبه، بما يحقق الهدف الأسمى بتخريج الكفاءات الوطنية المتقدمة والمتخصصة في المجالات الصحية التي تحتاجها مؤسساتنا الصحية، والتي من بينها التمريض والصيدلة والعلاج الطبيعي والأشعة والإسعاف والطوارئ. وتأتي الاتفاقية ضمن استراتيجية الكلية وسعيها الدائم نحو استحداث مختلف البرامج المتقدمة التي تنسجم مع طموحات القيادة الرشيدة، وحرصها على تمكين الكلية من القيام بدورها الوطني على الوجه الأكمل، وذلك بالتعاون مع المؤسسات الصحية والجامعية المتطورة في دول العالم المتقدم، وبخاصة تلك المؤسسات التي تملك مناهج وخبرات وبرامج جديدة، تتوافق مع خطط الكلية وسعيها نحو صناعة الكوادر الوطنية المتخصصة في كافة القطاعات الصحية بالدولة.
وقالت الدكتورة ريتا كونكولا رئيسة جامعة هلسنكي إن دولة الإمارات العربية المتحدة تحظى بسمعة عالمية تعكس حرصها الدائم على مواكبة العصر، وتطوير العمل في كافة القطاعات وفق أرقى المستويات العالمية، مشيرة إلى أن جامعة هلسنكي تعد من أشهر الجامعات الأوروبية المتطورة في مجال البرامج الصحية، حيث تملك الجامعة كافة المقومات البشرية والتقنية اللازمة لتحقيق كامل الأهداف التي تسعى إليها كلية فاطمة من هذه الاتفاقية الذكية. وأشارت الدكتورة جانيت هيل مديرة كلية فاطمة للعلوم الصحية، إلى أنه بموجب الاتفاقية سيتم تشكيل فرق عمل متخصصة في التمريض، والعلاج الطبيعي، والتدريب الإكلينيكي، وشؤون الطالبات لصياغة البرامج المشتركة بين الجانبين، وسبل تعزيزها، بالإضافة إلى تطوير التمريض المتخصص في قسم العناية الفائقة والولادة والطفولة، وغيره من المجالات العلمية المتطورة والمرتبطة بالعمل المتقدم في مختلف التخصصات الصحية.

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة ونهيان بن مبارك يحضران أفراح البلوشي والحمادي وبيشوه