الاتحاد

الاقتصادي

جني أرباح يحول سوق أبوظبي للانخفاض الطفيف

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي  (الاتحاد)

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي (الاتحاد)

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي) - تعرض سوق أبوظبي للأوراق المالية في مستهل تعاملاته الأسبوعية أمس لعمليات جني أرباح، بدأت خلال النصف الثاني من الجلسة، متأثراً بموجة البيع المكثفة التي تعرض لها سوق دبي المالي، والتي دفعت المستثمرين، مما دفع المؤشر للتخلي عن مكاسبه، بعدما اخترق حاجز 2900 نقطة بداية الجلسة.
ومال المؤشر نحو التراجع الطفيف بنسبة 0,03% وأغلق عند مستوى 2880 نقطة، بعدما كان قد واصل مساره الصاعد بداية الجلسة، مخترقاً حاجز 2900 نقطة إلى أعلى مستوى عند 2904 نقاط،، بدعم من عمليات شراء مكثفة وارتفاعات جيدة في أسعار الأسهم العقارية.
وقال وسطاء، إن جني الأرباح المكثف الذي تعرض له سوق دبي المالي آثر بالسلب على سوق أبوظبي الذي اقتفى أثره منتصف الجلسة، وتحول من الارتفاع إلى الهبوط، وتركزت عمليات البيع على أسهم البنوك التي كانت الأكثر ربحية الأسبوع الماضي، بدعم من نتائج بنوك أبوظبي.
وقال فادي الغطيس المحلل الفني لشركة ثنك للدراسات المالية، إن عمليات جني الأرباح كانت متوقعة منذ أكثر من أسبوعين، بعدما اخترق السوق أكثر من حاجز مقاومة، وكان من الطبيعي أن يدخل مرحلة تصحيح سلبية لكنها صحية، وجاءت هذه المرة مع اختراق المؤشر حاجز 2900 نقطة.
وأضاف أن جني الأرباح ضروري للسوق في هذه المرحلة بعد مكاسب تجاوزت 9% منذ مطلع العام الحالي طيلة شهر يناير، مؤكداً أن السوق سيظل في قناته الصاعدة، وسيختبر نقاط دعم ضمن موجة التصحيح عند 2850 نقطة.
وبحسب احصاءات سوق أبوظبي، ارتفعت مستويات السيولة إلى مستويات قاربت من 300 مليون درهم، إلى 290,5 مليون درهم، من تداول 302,1 مليون سهم، جرى تنفيذها من خلال 2415 صفقة، وارتفعت أسعار 15 شركة مقابل انخفاض أسعار 7 شركات، واستقرت أسعار 11 شركة بدون تغير.
وحقق سهم شركة دار التمويل أكبر نسبة ارتفاع سعري بالحد الأعلى المسموح به في الجلسة والبالغ 15% إلى 3,45 درهم، من صفقتين بقيمة 4865 درهماً، من تداول 1410 اسهم، وفي المقابل، حقق سهم شركة إسمنت الفجيرة أكبر نسبة انخفاض سعري، بنحو 9,6% إلى 0,94 درهم، من صفقة واحدة بقيمة 51,9 ألف درهم، من تداول 55,3 ألف سهم.
وقاد قطاعان فقط هما البنوك والصناعة تحول مسار السوق من الارتفاع إلى الهبوط، في حين بقيت القطاعات السبعة المتبقية على ارتفاعها الذي جاء قويا لقطاعي الاستثمار والسلع الاستهلاكية.
واستحوذت الأسهم العقارية على اهتمامات المستثمرين، وباستثناء استقرار سهم صروح، سجلت الأسهم العقارية الثلاثة الأخرى ارتفاعات جيدة، وتصدر سهم شركة إشراق قائمة الأسهم الأكثر نشاطا من حيث القيمة والحجم، وبلغت قيمة تداولاته 53,7 مليون درهم، من تداول 104,1 مليون سهم، أكبر حجم تداول للسهم منذ إدراجه في العام 2011، وارتفع سعره بنسبة 1,9% غلى 0,52 درهم.
وارتفع سهم شركة الدار بنسبة 0,70% إلى 1,44 درهم، وجاء ثانية في قائمة الأسهم النشطة بتداولات قيمتها 52,6 مليون درهم، من تداول 36,6 مليون سهم، يليه سهم شركة رأس الخيمة العقارية بارتفاع نسبته 4,5% إلى 0,46 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 43 مليون درهم، من تداول 93 مليون سهم.
واستقر سهم شركة صروح بدون تغير عند سعر 1,76 درهم، وحقق تداولات بقيمة 18,7 مليون درهم، من تداول 10,6 مليون سهم.
وحافظ سهم اتصالات على صعوده بنسبة 0,93% إلى 9,75 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 13,3 مليون درهم، من تداول 1,3 مليون سهم. وتباين أداء الأسهم النشطة في قطاع البنوك، وارتفع سهم بنك أبوظبي التجاري بنسبة 1,4% إلى 3,60 درهم، وحقق أكبر التداولات في القطاع بقيمة 28,6 مليون درهم، من تداول 7,9 مليون سهم، وبنك رأس الخيمة العقارية بنسبة 4,9% إلى 5,35 درهم، بتداولات قيمتها 4,4 مليون درهم، من تداول 844,2 ألف سهم، وسهم بنك الاستثمار بنسبة 3,2% إلى 1,89 درهم.
وتراجع سهم بنك الخليج الأول بنسبة 2,3% إلى 12,50 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 21,9 مليون درهم، من تداول 1,7 مليون سهم، والشارقة الإسلامي بنسبة 0,98% إلى 1,01 درهم، في حين استقرت أسهم بنوك أبوظبي الوطني عند سعر 10,95 درهم، بتداولات قيمتها 14,4 مليون درهم، من تداول 1,3 مليون سهم، وأبوظبي الإسلامي عند سعر 3,45 درهم، وحقق تداولات بقيمة 3,5 مليون درهم، من تداول مليون سهم، وبنك الشارقة عند سعر 1,50 درهم.
وتفاعل سهم شركة الواحة كابيتال مع النتائج المالية التي أعلنتها الشركة أمس، وأظهرت نمواً في الأرباح بنسبة 38%، وارتفع السهم بنسبة 4,5% إلى 0,69 درهم، وحقق تداولات نشطة بقيمة 16,9 مليون درهم، من تداول 24 مليون سهم.
وشهد قطاع التأمين تداول 3 أسهم، حقق منها سهم الاتحاد للتأمين ثاني أكبر ارتفاع في السوق، بنحو 10% إلى 1,10 درهم، في حين انخفض سهما الهلال الأخضر بنسبة 3,5% إلى 0,54 درهم، وميثاق بنسبة 1,8% إلى 1,05 درهم، وحقق تداولات بقيمة 2,3 مليون درهم، من تداول 2,1 مليون سهم.
ولم يتفاعل سهم شركة دانة غاز مع النتائج المالية التي أعلنتها الشركة، وأظهرت ارتفاع أرباحها بنسبة 19,5%، حيث استقر السهم بدون تغير عند سعر 0,49 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 5 ملايين درهم، من تداول 10,2 مليون سهم، في حين ارتفع سهم شركة طاقة بنسبة 0,72% إلى 1,39 درهم.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يشكل مجلس إدارة «دبي للاقتصاد الإسلامي»