قال الناطق بإسم وزارة النقل الإندونيسية بامبانج إيرفين إن كوريا الجنوبية دعت شركات الطيران الإندونيسية وبصفة خاصة ''جارودا'' إلى تدعيم إجراءات السلامة الجوية فى أعقاب الحظر الذي فرضته المفوضية الأوروبية على الرحلات الجوية التى تنظمها شركات الطيران الإندونيسية ''51 شركة'' إلى العواصم الأوروبية فى السادس من يوليو الحالى بزعم افتقادها إلى الاشتراطات الدولية للسلامة الجوية· وأضاف الناطق فى تصريحات صحفية امس أن سلطات كوريا الجنوبية دعت ''جارودا'' وست شركات دولية أخرى إلى اتخاذ المزيد من الإجراءات لضمان الالتزام بالاشتراطات الدولية للطيران·· مستبعدا احتمال فرض حظر من جانب سيؤول على الرحلات الجوية الإندونيسية· وأشار إلى أن خبراء هيئة الطيران المدنى بكوريا الجنوبية يجرون مراجعة سنوية لأنظمة السلامة الجوية التى تطبقها شركة ''جارودا''، التى تسير ثلاث رحلات أسبوعياً إلى كوريا الجنوبية· وأوضح إيرفين أن ''جارودا'' تطبق حالياً إجراءات فعالة لضمان الالتزام بالاشتراطات الدولية للسلامة الجوية·· نافياً، في الوقت ذاته، فرض السلطات السعودية الحظر على الرحلات الجوية الإندونيسية إلى أراضيها· وقال الناطق بإسم وزارة النقل الإندونيسية بامبانج إيرفين: إن الحكومة الإندونيسية والمنظمة الدولية للطيران المدنى ''إيكاو'' وقعتا مؤخراً اتفاقاً لتدعيم التعاون في مجال السلامة الجوية· ونوه إيرفين بأن الاتحاد الأوروبي سيرسل فريقاً من الخبراء إلى جاكرتا قريباً لمراجعة أنظمة السلامة الجوية التى تطبقها شركات الطيران الإندونيسية لتحديد موقفه تجاه قرار حظر الطيران المفروض على الرحلات الجوية الإندونيسية إلى العواصم الأوروبية· وأشار إلى أن الحكومة الإندونيسية سوف تجري مراجعة شاملة لكافة أنظمة السلامة الجوية في مطاراتها الكبرى خلال الأسابيع القليلة القادمة لاحتواء الخلل في تطبيق الاشتراطات الدولية للسلامة الجوية· كانت الولايات المتحدة واستراليا قد حذرتا رعاياهما من السفر بالطائرات الإندونيسية في أعقاب سلسلة الحوادث الجوية التى شهدتها إندونيسيا مؤخراً·· مشددتين على أن إندونيسيا فشلت فى تطبيق الاشتراطات الدولية للسلامة الجوية· وأوضحت السلطات الإندونيسية الشهر الماضى أن كافة شركات الطيران الإندونيسية - باستثناء شركة ''جارودا'' - لا تلتزم بتطبيق الاشتراطات الدولية للسلامة الجوية·