الاتحاد

الإمارات

تعليمية الغربية تنفذ استراتيجية جديدة لتطوير المشاركة في الجوائز التربوية

أعلنت المنطقة التعليمية الغربية تنفيذ استراتيجية جديدة للارتقاء بمستوى الأعمال المشاركة في الجوائز التربوية الثلاث وهي ''جائزة حمدان بن راشد للأداء التعليمي المتميز''، و''جائزة الشارقة للتفوق''، و''جائزة خليفة التربوية''، وذلك ابتداءً من العام الدراسي 2009 - ·2010
ويأتي ذلك بعد القفزة الهائلة التي حققتها تعليمية المنطقة الغربية في عدد الجوائز التربوية التي حصدتها في جائزتي حمدان بن راشد للأداء التعليمي المتميز وجائزة الشارقة التربوية والتي تجاوز فيها عدد الجوائز 19 جائزة انفردت فيها المنطقة التعليمية الغربية بأربع جوائز على مستوى بقية المناطق التعليمية في الدولة·
وكانت المنطقة التعليمية الغربية حصدت أكثر 7 جوائز تربوية في جائزة حمدان بن راشد مقابل جائزتين فقط العام الماضي حيث انفردت فيها المنطقة بجائزتي الموجه المتميز وأفضل بحث تربوي، فيما تمكنت من حصد 12 جائزة في جائزة الشارقة التربوية لتحتل بذلك المركز الثاني على مستوى الدولة في عدد الجوائز المحققة وانفردت فيهما المنطقة بجائزتي الموجه المتميز والاختصاصي المتميز، بينما كان عدد الجوائز التي حققتها المنطقة في العام الماضي 3 جوائز فقط·
من جانبه، أشاد خلفان عيسى المنصوري مدير المنطقة التعليمية الغربية بالنجاح الكبير الذي حققته المنطقة في الجوائز التربوية سواء كانت جائزة حمدان بن راشد أو جائزة الشارقة للتفوق بعد أن حققت المنطقة المركز الثاني في عدد الجوائز التي حصلت عليها في فئات الطالب المتميز والأسرة المتميزة والمعلم المتميز، وكذلك تفردها بجائزتي الموجة المتميز والاختصاص المتميز، وهو ما يؤكد نجاح الخطة التي وضعتها المنطقة التعليمية للارتقاء بالميدان التربوي وتحقيق التميز في الأعمال المشاركة بمختلف الجوائز التربوية·
وأكد المنصوري أن القفزة الهائلة في عدد الجوائز التي حصلت عليها المنطقة في العام الحالي مقارنة بالأعوام الماضية يؤكد أن الاستراتيجية التي وضعها مكتب تنسيق الجوائز بالمنطقة والمنبثقة من الاستراتيجية العامة لمجلس أبوظبي للتعليم حققت النتائج المرجوة منها، متوجهاً بالتهنئة للفائزين هذا العام في الجوائز التربوية، ومتمنياً لهم مزيد من التفوق والتميز والإبداع في الاعوام المقبلة·
من جانبها أكدت قدرية محمد البشري نائبة مدير المنطقة التعليمية للشؤون المالية والإدارية مسؤولة مكتب تنسيق الجوائز بالمنطقة التعليمية أن المنطقة ستعمل على وضع خطة جديدة للجوائز التربوية سيتم العمل بها ابتداء من العام الدراسي المقبل وذلك انطلاقاً من الاستراتيجية العامة لمجلس أبوظبي للتعليم من أجل مزيد من التميز في الأعمال التربوية المشاركة في مختلف الجوائز بما يساهم في تطوير العمل داخل الميدان ويساهم في تحسين المخرجات التعليمية والارتقاء بها·
وأشارت البشري أن مكتب تنسيق البحوث التربوية في المنطقة التعليمية الغربية حرص منذ تشكيله على وضع خطة واضحة تعمل على تأمين أساليب وطرق التميز التربوي، للرفع من مستوى وكفاءة مشاركات كافة الفئات، وذلك من خلال تقديم أفضل الخدمات المعرفية والتدريبية والتأهيلية، دعماً لدور المنطقة وتكاملها المؤسسي، بهدف التميز الإداري والفني والتعليمي، وصولاً إلى مجتمع تربوي متميز ومتطور·
وأكدت أن الأهداف الرئيسية التي ارتكز عليها مكتب تنسيق البحوث كانت تعتمد على دعم ثقافة التميز على مستوى المنطقة ومدارسها والتنسيق والتكامل بين مجلس التعليم والمنطقة والمدارس في مجال الجوائز التربوية من خلال تنظيم أعمال خدمات المكتب المختصة بالجوائز التربوية وتطويرها وإعداد وتطوير الأنشطة والبرامج بما يخدم أعضاء المنطقة ومدارسها لنيل الجوائز وكذلك تطوير كفاءة المستهدفين ومستوى مشاركاتهم·
وأضافت البشري أن عدد مشاركات المنطقة هذا العام في الجوائز التربوية التي كانت 32 مشاركة في جائزة حمدان بن راشد للأداء التعليمي المتميز حققت منهم المنطقة 7 جوائز، وفي جائزة الشارقة للتفوق والتميز في دورتها الخامسة عشرة بلغ عدد مشاركات المنطقة 37 مشاركة في معظم فئات الجائزة حصدت منهم 12 جائزة، بينما شاركت المنطقة في جائزة خليفة التربوية بـ 8 مشاركات، ولم تعلن نتائجها بعد·

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي