الاتحاد

عربي ودولي

مستشار خامنئي: وسعنا نفوذنا بالعراق وعلى الأسد تسديد فاتورة «منع سقوطه»

طهران (وكالات)

طالب اللواء يحيى رحيم صفوي، المستشار العسكري للمرشد الإيراني علي خامنئي، النظام السوري بتسديد فاتورة بقاء رئيسه بشار الأسد في السلطة، الأمر الذي كلف إيران أموالاً، مضيفاً أن بلاده «وسعت نفوذها في العراق».
وفي ندوة بمعهد الدراسات المستقبلية في العالم الإسلامي، أقيمت بطهران، استعرض صفوي تطورات الأزمة السورية ميدانياً وسياسياً قائلاً: «نحن جادون في الدفاع عن سوريا وسلامة أراضيها، لكن على النظام تسديد فاتورة التكاليف»، بحسب ما نقلت وكالة أنباء الطلبة «إيسنا». وأضاف: «يوجد في سوريا نفط وغاز ومناجم فوسفات، ويمكن لهذه الثروات الطبيعية تسديد الفاتورة». وعرض صفوي إقامة اتفاقيات طويلة المدى بين إيران وسوريا، لضمان تعويض ما خسرته إيران هناك، مشيراً إلى أن المناجم السورية بدأت بتصدير الفوسفات فعلياً، وفي تصريح صريح بحجم الخسائر المالية الكبيرة التي تكبدتها إيران لبقاء الأسد في الحكم، قال صفوي «الروس أبرموا اتفاقات لمدة 49 عاماً مع دمشق، ضمنوا فيها مصالحهم السياسية والاقتصادية من خلال إنشاء قاعدة عسكرية وعقود اقتصادية وسياسية، وعلى إيران أن تقوم بخطوات مشابهة مع النظام السوري، وتابع: «رغب جيران سوريا بسقوط النظام...لكن تحالفنا هناك لم يسمح بسقوط النظام، ووسعنا نفوذنا في العراق».

اقرأ أيضا

الحريري: لبنان يمر بظرف عصيب ليس له سابقة في تاريخنا