الاتحاد

الإمارات

سلطان بن زايد يتوج الفائزين بأشواط المزاينة ومسابقة المحالب

وسط أجواء احتفالية، توج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، الفائزين في أشواط مزاينة الإبل الأصايل في اليوم الثالث ضمن فعاليات مهرجان سلطان بن زايد التراثي 2015 التي خصصت لفئة /حقايق/ ضمن أربعة أشواط شهدت إقبالا كبيرا ومنافسة قوية بين عدد من كبار الملاك في دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي.


وكعادة سموه اليوم وفي حفل خاص في المنصة الرئيسة للمهرجان، هنأ سمو الشيخ سلطان بن زايد راعي المهرجان الملاك الفائزين بالمراكز الأولى في الأشواط الثلاثة.. وألقى سموه نظرة على الإبل الفائزة بالمراكز العشر الأولى في كل شوط.


كما توج سموه الفائزين بالمراكز الأولى في مسابقة المحالب لفئة /المحليات الأصايل والخواوير/. وفي مكرمة جديدة، وجه سمو الشيخ سلطان بن زايد بإضافة شوط ثاني لفئة /المجاهيم العرابي/ ضمن مسابقة المحالب نظرا للإقبال الكبير على المشاركة في هذه الفئة حيث تجاوز عدد الإبل المشاركة في هذه الفئة /140/ ناقة ولإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من الملاك للمشاركة وتحقيق الفائدة.


- نتائج مسابقة المحالب:

قام سمو الشيخ بتتويج الفائزين بالمراكز الأولى في مسابقة المحالب لفئتي المحليات الأصايل والخواوير الأصايل حيث فاز بالمركز الأول لفئة الأصايل سالم بن عوض بن زيتون المهيري بوزن بلغ 34.11 كيلوجرام من الحليب فيما فاز بالمركز الثاني سعيد بن جمعة بوزن 32.57 كيلوجرام وحل في المركز الثالث عبد الله بن سالم بن ركاض العامري بوزن 30.94 كيلوجرام.


وفي فئة /الخوارير/، احتل المركز الأول أحمد بن سعيد العميمي بوزن 46.58 كيلوجرام من الحليب فيما حل بالمركز الثاني ضاوي بن سالم المهري بوزن 44.65 كيلوجرام وفي المركز الثالث محمد بن سعيد العميمي بوزن 43.37.


وهنأ سموه الفائزين بالمراكز الأولى في مسابقة المحالب الذين عبروا لسموه عن مدى ارتياحهم وأكدوا أنهم لمسوا كل تعاون من مختلف اللجان الأمر الذي انعكس إيجابا على سير المنافسات ونجاحها.


وحصل الفائزون بالمراكز العشرة الأولى في شوطي الأصايل والخواوير على جوائز قيمة حيث حصل الفائز بالمركز الأول على سيارة نيسان بترول. فيما حصل الفائز بالمركز الثاني على مبلغ نقدي 40 ألف درهم والمركز الثالث على 33 ألف درهم والرابع 28 ألف درهم والخامس 23 ألف درهم والسادس 18 ألف درهم والسابع 17 ألف درهم والثامن 16 ألف درهم والتاسع 15 ألف درهم المركز والعاشر 10 آلاف درهم.


- نتائج أشواط المزاينة..

- /مذهلة/ تنتزع ناموس الشوط الذهبي المفتوح..

في الشوط الذهبي المفتوح، انتزعت ناموس الشوط المطية /مذهلة/ لمالكها أحمد مبارك منيف مطر المنصوري ونالت المركز الثاني /ميسم/ للشيخ سيف بن خليفة بن سيف آل نهيان وحلت في المركز الثالث /فريدة/ لمالكها مسعود مهدي هطيل الأحبابي وفي المركز الرابع /دفره/ للشيخ محمد بن خليفة بن سيف آل نهيان والمركز الخامس /وعد/ للشيخ زايد بن حمدان بن زايد والمركز السادس /سرابة/ لسالم خليفة سالم سهيل الخييلي والمركز السابع /إعمار/ لمالكها سليم بن النوة المنهالي والمركز الثامن /الذاهن/ لـ عمر بن قاسم العامري والمركز التاسع /المرقاب/ للشيخ جاسم بن سعود عبد الله آل ثاني وفي المركز العاشر /فزعه/ لمالكها محمد بن عايض القحطاني.


- /شواهين المعزة/ تخطف الأضواء في شوط الجماعة الفضي..

كما توج سمو الشيخ سلطان بن زايد الفائزين بالمراكز العشرة الأولى في شوط الجماعة الفضي حيث حلقت بناموس الشوط المطية /شواهين المعزة/ لمالكها راشد بخيت بن سنية المنهالي وحلت في المركز الثاني /منصورة/ لـ محمد بن عايض القحطاني وجاءت ثالثة /صوغة/ لنفس المالك وفي المركز الرابع /الشاهينية/ لنفس المالك أيضا ونالت المركز الخامس /الظفرة/ لمالكها علي سالم عبيد هياي المنصوري وفي المركز السادس /وعد/ لمالكها راشد محمد بن حتروش المنصوري والمركز السابع /ضو/ لمالكها أسعد عيسى بن خميس البادي والمركز الثامن /الجليلة/ لـ محمد بن حمد بن شينان الهاجري والمركز التاسع /مذيار العرب/ لمالكها عمر بن قاسم العامري وفي المركز العاشر /مياسه/ لمالكها محمد كرامة البخيت العامري.


كما توج سمو راعي المهرجان، الفائزين بالمراكز العشرة الأولى في شوط الجماعة الذهبي حيث قادت المطية /فرق/ لمالكها علي سالم عبيد هياي المنصوري الشوط وخطفت الناموس وحلت في المركز الثاني /شرط/ لمالكها سالم بن صقر المنصوري وكان المركز الثالث من نصيب /بينونه/ لمالكها محمد بن عايض القحطاني وفي المركز الرابع /ذوق/ لمالكها عيضة بن مبخوت بن سنية المنهالي والمركز الخامس /الدوحه/ لمالكها مبارك عبد الله مبارك ضابت الدوسري والمركز السادس /جذابة/ لمالكها سعيد محمد راشد المنصوري والمركز السابع /جزلة/ لمالكها صادر بن سنية المنهالي والمركز الثامن /الصيعرية/ لـ ضحي علي بالنص المنصوري والمركز التاسع /غزلان/ لمالكها زايد بن محمد بن عايض القحطاني وفي المركز العاشر /لمعه/ لمالكها علي عبد الله سالم هاشل المحرمي.


- الوثبة تنتزع المركز الأول في شوط التلاد..

وفي شوط "التلاد" الذي شهد مشاركة واسعة ومنافسة كبيرة، استطاعت المطية /الوثبة/ لمالكها مبارك منيف مطر المنصوري من انتزاع المركز الأول والتحليق بناموس الشوط وحلت في المركز الثاني /وصايف/ لمالكها حمد ساري حمدان سيف المنصوري ونالت المركز الثالث /مراسيل/ لمالكها عامر سالم بن محمد بن معيوف المنصوري وجاءت رابعة /نجود/ لمالكها خالد راشد علي بالنص المنصوري والمركز الخامس /ضو/ لمالكها ناصر غانم محمد حتروش المنصوري والمركز السادس /منحاف/ لمالكها سالم راشد علي بالنص المنصوري والمركز السابع /سلهوده/ لمالكتها هند مبارك سعيد الراشدي والمركز الثامن /شواهين/ لمالكها سعيد حمد حريز الحرسوسي وفي المركز التاسع /حدث/ لمالكها سرور عتيق حويرب المنصوري وفي المركز العاشر /مياسه/ لمالكها عمر سالم محمد بن معيوف المنصوري.


وحصل الفائزون بالمراكز العشرة الأولى من كل شوط على سيارة نيسان بترول فيما حصل الفائز بالمركز الثاني على مبلغ نقدي 45 ألف درهم والمركز الثالث 40 ألف درهم والرابع 35 ألف درهم والخامس 30 ألف درهم والسادس 25 ألف درهم والسابع 20 ألف درهم والثامن 15 ألف درهم والتاسع 12 ألف درهم والمركز العاشر 10 آلاف درهم.


- المنصوري يهدي الناموس لرئيس الدولة..

أهدى أحمد مبارك منيف المنصوري فوز مطيته "مذهلة" بناموس الشوط الذهبي المفتوح إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله تقديرا لرعايته وتوجيهاته بدعم محبي رياضة الهجن على مستوى الدولة بوجه عام والمشاركين في المهرجان بوجه خاص.


ووصف المنصوري، المهرجان بالعرس الوطني الشعبي والملتقى التقليدي لمحبي رياضة الهجن. وقال إنه يتميز هذا العام بتنوع الفعاليات وحجم المشاركة غير المسبوقة وبخاصة في مزاينات الأصايل التي أنعشت السوق التجارية للإبل، مؤكدا حرصه على المشاركة في المهرجان منذ انطلاقته الأولى نظرا لما يتمتع به من سمعة طيبة وشفافية وجوائز كبيرة.


- لجنة الفرز .. جمال محير..


ووصفت لجنة الفرز في مزاينة المهرجان جمال الأصايل المتنافسات على الجوائز بأنه جمال محير ومن نوع خاص وهو ما جعل عملية الفرز صعبة للغاية. وأوضحت اللجنة، على هامش عملية فرز الإبل المشاركة في المزاينة، أن معظم الأصايل تتمتع بمواصفات وشروط الجمال المطلوبة لاختيار الفائزات بالألقاب وهو ما يدل على اهتمام واضح من جانب ملاك ومربي الإبل بمسألة النظافة والرشاقة والتغذية الخاصة بإبلهم التي ظهرت بأروع صورة من الجمال الصحراوي الطبيعي.


- أجواء احتفالية...

تشكيل المكان في ساحة عرض إبل المزاينة يعكس صورة بديعة من الفرح والبهجة بالحدث سواء على مستوى التزيينات أو على مستوى الحضور الضخم وتقديم عروض فرق الفنون الشعبية وعلى مستوى منصة المتابعة حيث الحضور اللافت لسمو راعي المهرجان وضيوفه وعدد كبير من أعضاء السلك الدبوماسي المعتمد لدى الدولة وأبناء الجاليات الأجنبية والسياح والزوار الذين يحضرون لمشاهدة العرض الرائع للأصايل على وقع الأهازيج والأغاني الشعبية ومن ثم إقامة الاحتفالات وحلقات الرقص الشعبي بالقرب من المكان الذي أصبح بمثابة تجمع تراثي يومي كبير للإحتفاء برياضة الإبل وتكريس ظاهرة الاهتمام بالتراث الوطني وتشجيع الفائزين والمشاركين.


- المجالس التراثية تستذكر زايد طيب الله ثراه...

حفل المهرجان في أيامه الأولى بمظاهر الفرح وإحياء المجالس التراثية في "العزب" التي يمتلكها عدد من كبار ملاك ومربي الإبل في مدينة سويحان. وما أن أعلنت أسماء الفائزات من جميلات الأصايل، حتى استقطبت المجالس التراثية عددا كبيرا من المهنئين والمشاركين وسط فرحة غامرة تخللتها الأهازيج والأغنيات الشعبية وإلقاء القصائد الشعرية وإقامة الولائم تعبيرا عن كرم الضيافة الإماراتي المعهود.


فيما استذكر المشاركون في تلك المجالس، التي تشكل جانبا من ثقافة الصحراء، المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" راعي التراث الأول وصاحب الأيادي البيضاء الذي كرس رياضة الهجن في الدولة والعمل على تشجيع أبناء الدولة على إحيائها وتواصلها عبر الأجيال. المجالس التراثية غير ذلك كانت ملتقى للأجيال من كافة إمارات الدولة وتشكل في المنظور المحلي جانبا مهما من فعاليات المهرجان.


- برنامج اليوم الرابع..

يشهد ميدان المهرجان في يومه الرابع العديد من الفعاليات والأنشطة والفعاليات وفي مقدمتها مزاينة الإبل الأصايل المخصصة لفئة /الزمول/ ضمن شوطين: الشوط الذهبي المفتوح وشوط الجماعة الذهبي.

اقرأ أيضا

بلدية الظفرة تستقبل حجاج البر عبر منفذ «الغويفات»