الاتحاد

الاتحاد نت

نعاس راكب يؤخر إقلاع طائرة بالقاهرة

شهدت صالة الترانزيت بمطار القاهرة الدولي أمس الأول واقعة طريفة عندما تسبب نعاس راكب مصري في تأخر الطائرة اليونانية المتجهة إلى أثينا 25 دقيقة. وكان أحد موظفي شركة الخطوط الجوية اليونانية (أوليمبيك أيرلاينز) قد اكتشف تخلف أحد الركاب عن اللحاق بالرحلة أثناء صعود الركاب. وبفحص بيانات الركاب تبين أن الراكب المتغيب يدعى "عصام .ن" وبالنداء عليه لم يحضر فتم تحديد حقائبه وإنزالها من الطائرة التي أقلعت بدونه بعد تأخر استمر 25 دقيقة.

وبعد تحرك الطائرة، ظهر الراكب أمام رجال الأمن وقرر أن الإجهاد دفعه للنوم في صالة الترانزيت ولم يتمكن من سماع نداء الصعود للطائرة ، وتم إلغاء خاتم المغادرة بجواز سفره وسمح له بالخروج من الدائرة الجمركية. وفي ذات السياق، تمكن مصري مرّحل من الولايات المتحدة الجمعة من الهروب من حراسه لدى وصوله إلى مطار القاهرة الدولي على متن الطائرة المصرية القادمة من نيويورك.

وصرحت مصادر مطلعة بالمطار بأنه لدى وصول الطائرة المصرية القادمة من نيويورك تقدم رجلا أمن أمريكيان إلى سلطات الجوازات بوثيقة سفر مصرية تخص الراكب ياسر عبد الهادي (41 عاما) والذي كان مرحلا برفقتهما لكنهما فوجئا بعد وصولهما بهروبه داخل الصالة.

ولم يتمكن رجلا الأمن الأمريكيان من العثور على الراكب الهارب فسلما الأوراق الخاصة به إلى رجال الأمن المصريين الذين بدأوا بدورهم في التحقيق لكشف ملابسات اختفائه. وقد قامت السلطات بالكشف عن بيانات الراكب وتبين أن اسمه غير مدرج على قوائم ترقب الوصول أو الهاربين من تنفيذ أحكام.

اقرأ أيضا