الاتحاد

الرياضي

فريق أبوظبي يحل ثالثاً في رالي السويد

أبوظبي (الاتحاد) - حصل فريق أبوظبي العالمي للراليات على المركز الثالث في رالي السويد، الجولة الثانية من بطولة العالم 2014، عن طريق سائق فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات مادس أوستبيرج وملاحه السويدي يوناس أندرسون، وفاز الفريق بالبرونز ويحتل المركز الثاني في بطولة الصانعين.
عرفت الكيلومترات الأخيرة من رالي السويد، التي شكلت في مجملها ما نسبته 44 بالمئة من مراحل الرالي ككل، منافسات حامية جداً كانت السبب وراء ذوبان الثلوج وتحول أرضية المراحل من ثلجية إلى طينية زلقة جداً!، و بدأ «متخصص الراليات الثلجية» بالتهام الأزمنة والتقدم في كل مرحلة، معلناً عن ممارسة ضغوطاته على مواطنه أندرياس ميكلسن الذي كان في بداية اليوم الأخير يبعد عنه بفارق قارب الـ 40 ثانية. ومع فوزه بمرحلتين منهما المرحلة الأخيرة المعروفة باسم «باور ستايج» نجح أوستبيرج في إنهاء راليه في المركز الثالث، مقلصاً الفارق بينه وبين ميكلسن إلى 5?9 ثانية فقط.
وقال اوستبيرج: «سعيد جداً أيضاً بكوني تمكنت من الصعود على منصة التتويج في رالي السويد للمرة الرابعة على التوالي، كما أن فوزي بالمرحلة الأخيرة أعطاني دافعاً أكبر للتقدم أكثر، ونقاطها الثلاث الإضافية ترسم الابتسامة على وجهي وتفرحني كثيراً. وأنا الآن مستعد لخوض غمار الجولة التالية في المكسيك على الطرقات الرملية».
أما زميله في الفريق، كريس ميك، فكان يقود بهدوء وإتقان طيلة مراحل الرالي، مما خوله احتلال المركز السادس حتى المرحلة 18 الخاصة بالسرعة، إذ فقد السيطرة على سيارته الـ «دي اس 3 دبليو آر سي»، ويعلق في الحاجز الثلجي لمدة 7 دقائق تقريباً! إلا أن الأيرلندي الشمالي عرف كيف يعود وينهي راليه في المركز العاشر، وضمن ترتيب نقاط البطولة.
من جهته، أكد الشيخ خالد القاسمي ثقته بالسائقين، وعبر عن سعادته بالنتائج الإيجابية التي حققها الفريق في الرالي، وكان ياري ماتي لاتفالا قد حسم اللقب لصالح فريق فولكس واجن بولو آر دبليو آر سي، وجاء في المركز الثاني أندرياس ميكلسن من الفريق نفسه.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!