الاتحاد

دنيا

«تي- موبايل جي1» ينقل الشبكة العالمية إلى جيبك

في هذا العالم ذي التطور والتغير السريعين، أصبحت الكثير من الابتكارات المفيدة تأتي وتنقرض من دون أن يشعر الناس الذين يحتاجونها بوجودها. ولهذا السبب انعقد مؤتمر ومعرض برشلونة حول تقنيات جهاز الموبايل في شهر فبراير الماضي والذي يهدف إلى تعريف العالم بكل ما طرأ من اكتشافات مفيدة في وظائف الهاتف المحمول وما ينتظر حدوثه من تطور في المستقبل القريب.

ومن بين الابتكارات المهمة التي كشف النقاب عنها، الموبايل (تي- موبايل جي1) T-Mobile G1 الذي صمم خصيصاً لتسهيل التعامل مع الإنترنت بنقرات خفيفة على الأزرار. ووصف الجهاز بأنه يحمل من فنّيات التصميم ما يجعله وسيلة اتصالية متكاملة أو أداة مهمة من أدوات الوسائط الإعلامية المتعددة بالرغم من أن حجمه لا يزيد كثيراً عن حجم قبضة اليد.
وبالإضافة لوظيفة تحقيق أعلى مستويات التكامل في مجال الاتصال الهاتفي وتصفح الإنترنت، يعدّ (تي- موبايل جي1) أيضاً جهاز كومبيوتر صغير ذو ذاكرة قوية ولوحة مفاتيح سهلة الاستخدام. ويبدو من شكله العام وطريقة فتحه، أنه يشبه إلى حد كبير الموبايل- الكومبيوتر الذي أطلقته شركة نوكيا مؤخراً تحت إسم (نوكيا إي 75) والذي ينتظر أن يصل إلى الإمارات خلال الزيام القليلة المقبلة وفقاً لما أشارت إليه مصادر مطلعة في وكالات بيع أجهزة نوكيا في الدولة.
ويقول الخبراء الذين عملوا في تصميم (تي- موبايل جي1) أنهم ركزوا جهودهم على تحقيق مبدأ (الدخول إلى الإنترنت بضغطة واحدة على الزرّ). ويمكن التأكد من هذه الميزة من خلال الضغط على زرّ الاتصال لموقع البريد الإلكتروني gmail.com ، وبنفس السهولة سيكون في وسعه فتح مواقع الشبكات الاجتماعية مثل youtube.com أو googletalk.com أو googlecalendar.com.
وفاز الجهاز (تي- موبايل جي1) أيضاً بأحدث نسخة من نظام تحديد الموقع GPS للتوجّه والملاحة. وأصبح في وسع المستخدم الاستفادة منه في التعرف على أهم المعالم السياحية في المدن الشهيرة ودرجة الازدحام المروري في شوارعها باستخدام الموقع googlemaps.com الذي يتصف بدقة غير مسبوقة في تحديد كافة الأماكن المتميزة في مدن العالم.
ويضم الجهاز شاشة اتساعها القطري 3.2 بوصة وتعمل بطريقتين؛ اللمس برؤوس الأصابع وعن طريق لوحة المفاتيح. ولم يعد مفتاح الإنترنت بواسطة (تي- موبايل جي1) مجبراً على الانتظار طويلاً لتقليب صفحات الموقع لأن هذه العملية أصبحت تتم بسرعة عالية جداً لأن الجهاز مزوّد بتقنية اتصال بالإنترنت من نوع 3.5 G، وهي مدعمة بتقنية (واي- فاي). وتبلغ شدة وضوح الكاميرة الرقمية التي يضمها الجهاز 3.2 ميجابيكسيل وهي مجهزة بعدسة ذات عدسة ذكية تنفتح وتنغلق أوتوماتيكياً بحسب الشدة الضوئية المناسبة التي يحددها المجسّ الضوئي.

عن موقع htc.com

اقرأ أيضا