الاتحاد

ألوان

وفاة مصمم الأزياء الفرنسي أندريه كوريج عن 92 عاماً

باريس (أ ف ب)

توفي مصمم الأزياء الفرنسي أندريه كوريج الذي طبع الستينيات بتنانيره القصيرة جداً وتصاميمه المستقبلية، الخميس الماضي عن 92 عاماً.
وأشار بيان صادر عن الدار التي تحمل اسمه إلى أن كوريج الذي اعتزل مجال الموضة في التسعينيات «توفي بعد صراع طويل مع مرض باركنسون دام أكثر من 30 سنة».
ومن المزمع أن تقام مراسم الدفن بعد ظهر غد الاثنين في كنيسة في مدينة بو مسقط رأسه (جنوب غرب فرنسا)، بحسب ما كشفت قريبته بيرين دوراندو لوكالة فرانس برس، مشيرة إلى أنه توفي خلال نومه.
وكان كوريج يعتبر أنه «ينبغي ألا تمتثل الملابس للتقاليد».. «فالموضة ليست نهجاً بل نمط عيش».
وكان الأبيض لونه المفضل وتميزت تصاميمه بالتنانير والفساتين القصيرة جداً والأحذية الطويلة المسطحة الكعوب والجوارب النسائية (الكولانات) الضيقة جدا.. وهو حدث أساليب الموضة وأضفى عليها طابعا مستقبليا.
كذلك عرف اندريه كوريج خصوصا بتصميمه أزياء المغنية الفرنسية فرانسواز هاردي.
وجاء في البيان الصادر عن دار الأزياء أن «أندريه كوريج وزوجته كوكلين لم يكفا عن تقديم التصاميم الابتكارية، وهو كان مصمما بارعاً استبق تطورات القرن الحادي والعشرين وكان يؤمن أيضا بالتقدم».
من ناحيتها قالت فلور بيلران وزيرة الثقافة الفرنسية «ابتكر مجموعة من الأشكال والألوان اكتست فيها الأناقة طابعا خارجا عن المألوف».
ودرس كوريج الذي كان يهوى الهندسة والرسم العلوم الهندسية قبل أن يخوض مجال الموضة.
وقال مصمم الأزياء باكو رابان إن «كوريج يمثل حقبة مهمة من تاريخ الموضة»، مضيفاً في حديث مع وكالة فرانس برس «خضنا المجال معا إلى جانب بيار كاردان. وكانوا يلقبوننا بالفرسان الثلاثة.. وهي حقبة باتت على وشك الانتهاء اليوم».
بدأ أندريه كوريج مسيرته عند كريستوبال بالنسياغا سنة 1950 وتعلم أسرار المهنة وبقي 11 سنة في دار «بالنسياغا» حيث تعرف على كوكلين وفتح معها دار أزياء تحمل اسمه سنة 1961. وهو كان يركز على الملابس القصيرة والسراويل ولقيت تصاميمه نجاحا كبيرا.

اقرأ أيضا