الاتحاد

الرياضي

الشباب كامل العدد قبل لقاء بني ياس

(دبي) - يختتم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشباب تدريباته مساء اليوم استعداداً للقاء بني ياس غداً على أرض الأخير، في إطار منافسات الأسبوع الثاني عشر من دوري المحترفين.
ويتوجه الفريق للمبيت بالعاصمة أبوظبي عقب انتهاء التدريب مباشرة بهدف التركيز والدخول في أجواء اللقاء، خاصة أنه يأتي بعد فترة توقف طويلة للبطولة.
وكان الشباب قد استعد للقاء من خلال التدريب المستمر على مدار الأيام الماضية تحت قيادة المدير الفني للفريق البرازيلي بوناميجو، وخاض الجوارح تجربة ودية أمام الخريطيات القطري وفاز بهدفين مقابل هدف.
وحرص الجهاز الفني خلال الفترة الماضية على تجهيز اللاعبين بشكل جيد بهدف الانطلاقة القوية للدور الثاني من البطولة، ولأول مرة منذ فترة طويلة يدخل الفريق لقاء الغد بصفوف مكتملة في ظل اكتمال شفاء المصابين على رأسهم سرور سالم الذي من المتوقع أن يشارك أمام بني ياس ولو لفترة بسيطة، ويعول الجهاز الفني آمالاً كبيرة على البرازيلي سياو المهاجم الجديد من أجل ترجيح كفة الشباب في لقاء الغد بعد انسجامه بشكل جيد مع اللاعبين وظهر ذلك من خلال الأداء الجيد خلال الفترة الماضية.
ووضح من خلال تدريبات الجوارح التركيز على عمل نوع من التوازن بين الدفاع والهجوم أمام السماوي، خاصة أن الأخير لديه مجموعة من العناصر المتميزة في مقدمتهم هداف الدوري سانجاهور،ومن المتوقع أن ينتهج بوناميجو خطة متوازنة أمام بني ياس في ظل تلك المقدمات التي أكدت أن السماوي لديه قدرات تهديفية عالية وقدرة فائقة على استغلال الهجوم المرتد، وفتح دفاعات المنافسين من خلال المهارة الفردية لعدد كبير من عناصره.
وعكف الجهاز الفني على دراسة الخصم من خلال متابعة عدد من مبارياته في الدور الأول بهدف التركيز على نقاط القوة والضعف واستغلالها بشكل يخدم مصلحة الفريق، ومن المتوقع أن يخوض الشباب مباراة الغد بتشكيل مكون من حسن الشريف في حراسة المرمى وأمامه رباعي الدفاع محمود قاسم وعيسى محمدو ووليد عباس وعبد الله درويش، ورباعي الوسط،داوود علي، وعادل عبد الله، وفلانوفيا،وعلي محمود ،وفي الهجوم كل من خوليو سيزار، وسياو.
وحرص بوناميجو على إيجاد البديل المناسب لعبد العزيز هيكل الذي رحل للأهلي خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

اقرأ أيضا

«العميد».. عودة «الفرح الأزرق» بـ«السيناريو المكرر»