الاتحاد

ثقافة

مناقشة «سيف فارس» في ندوة الثقافة بدبي

دبي (الاتحاد) - أقامت جماعة أصدقاء الكتاب المنبثقة عن اللجنة الثقافية في ندوة الثقافة والعلوم مساء أمس الأول بمقر الندوة، أولى فعالياتها المتمثلة في مناقشة كتاب «سيف فارس.. نادر شاه من محارب قبلي إلى فاتح مستبد»، الذي أصدره مشروع «كلمة» للترجمة التابع لهيئة أبوظبي للثقافة والتراث، بحضور عدد من المهتمين.
يذكر أن الكتاب من تأليف مايكل آكسورثي، وهو كاتب بريطاني حاصل على درجة الزمالة الفخرية من معهد الدراسات العربية والإسلامية بجامعة إكستر بالمملكة المتحدة. ويعد آكسورثي من أهم الكتاب الغربيين المهتمين بالشأن الإيراني، حيث ألف العديد من الكتب عن التاريخ الإيراني أهمها «إمبراطورية العقل.. تاريخ إيران»، كما نشر مجموعة من المقالات والدراسات عن أسلوب الحكم والمعيشة والحياة في إيران في القرن الثامن عشر. ويشغل آكورثي حالياً منصب مدير مركز الدراسات الفارسية والإيرانية بجامعة إكستر.
أما مترجم الكتاب أحمد لطفي، فقد تخرج في جامعة حلوان بالقاهرة سنة 2002 ،حيث عمل مترجماً في عدد من الصحف المصرية والقطاع الخاص، كما تولى ترجمة بعض الكتب منها «أقنعة الثقافة العربية» تأليف الدكتورة منى فياض.
يشار إلى أن جماعة أصدقاء الكتاب يشرف عليها الدكتور عبدالرزاق الفارس، وشيخة المطيري.
وبخصوص نادر شاه فهو الذي حكم بلاد فارس – إيران حالياً – بين عامي 1736 و1747م، ليصبح نموذجاً صارخاً للطموح الذي لا يعرف الرحمة، والذكاء العسكري المذهل، الأمر الذي جعل عصره يضج بكل صنوف الوحشية والرعب والقتل والخيانات.

اقرأ أيضا