الاتحاد

عربي ودولي

«بوكو حرام» تنفي اعتقال الناطق باسمها في نيجيريا

مايدوجوري، نيجيريا (أ ف ب) - أكد رجل قال إنه ينتمي إلى بوكو حرام توقيف قيادي في هذه الجماعة المتشددة لكنه نفى أن يكون الناطق باسمها. وفي حوار هاتفي مع صحفيين في مايدوجوري شمال شرق نيجيريا، أكد الرجل أن الشخص الذي اعتقل يدعى أبو الدرداء وهو مسؤول الوحدة المكلفة “الإرشاد العام”، وليس الناطق باسم الجماعة أبو القعقاع.
وقال المتصل إنه أبو القعقاع، لكن صحفيين قالوا إن صوته لا يشبه صوت الشخص الذي يتحدث بهذا الاسم عادة. وأضاف أن “الشخص الذي أوقف هو أبو الدرداء وليس أبا القعقاع.. أنا أبو القعقاع .. وأبو الدرداء يرئس الإدارة المكلفة بالإرشاد العام”. وصرح مصدر أمني مسؤول طالبا عدم كشف هويته بأن هذا التصريح “مثير للسخرية”.
وقال “ليس غريبا أن يدلوا بمثل هذه التعليقات المثيرة للسخرية”. وأضاف أن “أبو القعقاع هو أحد أعضاء مجلس الشورى الـ11 الهيئة التنفيذية للجماعة وتوقيفه يشكل نكسة خطيرة لها”. وكانت مصادر أمنية أعلنت أن السلطات النيجيرية اعتقلت أبا القعقاع الأربعاء الماضي. وقال الرجل الذي ادعى أنه أبو القعقاع في حديثه للصحفيين إن أبا الدرداء اعتقل في كادونا (شمال) التي كان يزورها لإجراء مفاوضات مع ممثلين من الحكومة. واعتبر أن توقيفه “خيانة” من جانب السلطات.

اقرأ أيضا

أميركا: ملخص تقرير مولر حول التدخل الروسي لن يسلم للكونجرس اليوم