الاتحاد

الإمارات

حامد بن زايد يتفقد أجنحة «أيسنار 2010»

حامد بن زايد وسلطان بن طحنون خلال تفقدهما أجنحة المعرض

حامد بن زايد وسلطان بن طحنون خلال تفقدهما أجنحة المعرض

قام سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي يرافقه معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة أبوظبي للسياحة بجولة تفقدية في أجنحة معرض الأمن الدولي ودرء المخاطر “ أيسنار 2010 “ الذي يختتم أعماله اليوم تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ودعم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.
واطلع سموه على أحدث التقنيات التي تقدمها شركات محلية وعالمية عارضة وتشمل مجموعة من الحلول الأمنية المتخصصة التي تتواكب مع تحديات العصر والمجتمعات الحديثة. ويشارك في معرض ومؤتمر الأمن الدولي ودرء المخاطر وفود رسمية من دول عربية وصديقة تشمل كلا من السعودية والبحرين والكويت والسودان وتركيا وإيطاليا وأوزبكستان والبوسنة والهرسك والمغرب واليمن.


«أيسنار 2010» في يومه الثاني يناقش قضايا الإرهاب والانتشار النووي

عبدالرحيم عسكر (أبوظبي) - يختتم اليوم مؤتمر الأمن الدولي ودرء المخاطر “ايسنار 2010” الذي تنظمه وزارة الداخلية بالتعاون مع شركة “ريد” للمعارض الشرق الأوسط في مركز أبوظبي الوطني للمعارض وقد واصل المؤتمر أعماله أمس لليوم الثاني على التوالي، وعُقدت جلستا عمل، ترأس الأولى العميد جاسم محمد المرزوقي نائب مدير عام الموارد البشرية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي، وتم خلالها عرض ومناقشة أربع أوراق عمل ، الأولى بعنوان “الاعتبارات الاستراتيجية لحماية الأهداف الحيوية” ، قدمها فرناندو سانشيز مدير المركز الوطني لحماية البنية التحتية الحرجة والسكرتير للشؤون الأمنية بوزارة الداخلية الإسبانية، أشار فيها إلى أن الإرهاب الدولي بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر وطبيعته العشوائية الضخمة أحدث تغييراً جذرياً في السيناريو الأمني، حيث خلق تصوراً جديداً، أصبحت من خلاله المراكز التي تقدم الخدمات الأساسية دعائم رئيسية للمجتمع .
وأكد أهمية تبادل المعلومات بين المشاركين والشركات وأجهزة الاستخبارات ووكالات تنفيذ القانون، وإيجاد نظام قادر على ربط الجهات المعنية على أساس المصلحة المشتركة.
وذكر الباحث أن الجرائم الإلكترونية لا تشكل مخالفة قانونية فحسب، بل تشكل تهديدا حقيقا قد يتسبب في أضرار كارثية للمجتمع المدني، مشيرا إلى أنه من الضروري تقديم إجراءات مناسبة للحد من تلك المخاطر وخلق وعي وإدراك من جانب المسؤولين والمواطنين. وقدم كريستيان صوميد المدير التنفيذي للجنة العليا الفرنسية للدفاع المدني ورقة العمل الثانية بعنوان التوجهات الحديثة لمعالجة أزمات أمن الطاقة النووية، استعرض خلالها الإجراءات الأمنية في المجال النووي والتي تتضمن، أمن المفاعلات النووية ومنشآتها ووسائل نقلها، ثم أمن السكان الذين يعيشون قرب المنشآت النووية في حال وقوع حادث تسرب خارجي لمواد إشعاعية، وتناول الباحث مفهوم أمن المواقع ووسائل النقل كما هو معتمد في فرنسا، كما ألقى الضوء على الإجراءات الأمنية التي تتضمن القياس الإشعاعي والتحذير والإنذار وإجراءات الحماية والتهدئة والعلاج .
وتناولت ورقة العمل الثالثة موضوع استراتيجيات مكافحة الإرهاب قدمها جليز دي كيرتشوف منسق مكافحة الإرهاب في الاتحاد الأوروبي.
وقدم الرائد الدكتور سالم عبدالله الحبسي رئيس قسم الأزمات والكوارث في الإدارة العامة للعمليات المركزية بوزارة الداخلية والدكتور مصطفى الطاهر ورقة العمل الرابعة حول مساهمات دولة الإمارات العربية المتحدة في مواجهة الكوارث ودرء المخاطر على المستويين الإقليمي والدولي، حيث أكد اهتمام دولة الإمارات الكبير بالجوانب المتعلقة بمواجهة الكوارث ودرء المخاطر وتوفير أرقى معدلات الأمن والسلامة للمواطنين والمقيمين على أرضها، وذلك انطلاقا من التزامها الأساسي بالحفاظ على أمن المجتمع واستقراره ، كما استعرض الباحث أبعاد وأطر المنظومة الإماراتية المتكاملة لمواجهة الكوارث ودرء المخاطر،إضافة إلى المساهمات الإنسانية التي تقدمها الدولة في مواجهة الكوارث على الصعيد المحلي وكذلك المساهمات الإنسانية على الصعيدين الإقليمي والدولي.
ترأس جلسة العمل الثانية الدكتور غانم محمد الهاجري مدير عام هيئة مطار الشارقة الدولي، وتناولت موضوع قضايا أمنية وجاهزية التعامل معها، حيث تم خلال الجلسة عرض ومناقشة خمس أوراق عمل.
كما واصلت ورش العمل أعمالها لليوم الثاني وناقشت عدد ا من القضايا الأمنية المختلفة.

اقرأ أيضا

هزاع بن زايد يصل اليابان للمشاركة في حفل تنصيب الإمبراطور