الاتحاد

عربي ودولي

هادي يجتمع بحزبي «المؤتمر» و «المشترك» ويتفاوض مع «القاعدة»

صنعاء (الاتحاد)- اجتمع القائم بأعمال الرئيس اليمني، المشير عبدربه منصور هادي، أمس بممثلين عن حزب المؤتمر الشعبي، وائتلاف “اللقاء المشترك”، الطرفان الموقعان على اتفاق “المبادرة الخليجية”، لإنهاء الأزمة المتفاقمة في البلاد منذ أكثر من عام.
وقالت وكالة الأنباء اليمنية “سبأ”، إنه “جرى خلال اللقاء تقييم ما تم إنجازه في طريق تطبيق المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية على أرض الواقع من أجل تجاوز الظروف الصعبة والأزمة التي عصفت بالبلاد منذ مطلع العام الماضي”. وأوضحت وكالة “سبأ” أن اللقاء أقر “جملة من القرارات على طريق التحضير النهائي للانتخابات الرئاسية المبكرة في موعدها المحدد 21 فبراير الجاري”، دون أن تضيف مزيداً من التفاصيل. وشكًل نائب الرئيس اليمني، لجنة خاصة، للتفاوض مع تنظيم القاعدة المتطرف، الذي يسيطر منذ سبعة شهور، على مناطق واسعة في محافظة أبين جنوبي البلاد.
وقالت مصادر محلية لـ”الاتحاد” إن اللجنة، التي تضم برلمانيين وقيادات أمنية وعسكرية بارزة، التقت، أمس في بلدة شقرة شرقي أبين الزعيم القبلي الجنوبي، طارق الفضلي، وطلبت منه القيام بوساطة بينها وجماعة “أنصار الشريعة” التابعة لتنظيم القاعدة، والتي تتخذ من بلدة جعار في أبين، مركزا لها. وحسب المصادر السابقة، فإن مطالب اللجنة، المكلفة من هادي، تتضمن “وقف القتال” الدائر في محافظة أبين، منذ أواخر مايو، و”السماح بعودة النازحين من الأهالي إلى قراهم”.

اقرأ أيضا

200 مليون ريال خسائر التداولات العقارية بقطر في شهر