الاتحاد

الرياضي

الوحدات يحاول عبور محطة المنشية

حسن عبدالفتاح ترك الوحدات (أرشيفية)

حسن عبدالفتاح ترك الوحدات (أرشيفية)

عمان (ا ف ب) - تعود عجلة الدوري الأردني لكرة القدم للدوران بعد توقفها حوالي شهرين تقريباً، بسبب مشاركة المنتخب بكأس آسيا في قطر، حيث يفتتح الوحدات المتصدر المرحلة الثانية عشرة (الأولى إياباً) اليوم بمباراة صعبة نسبياً مع منشية بن حسن الخامس.
ويتصدر الوحدات الترتيب بفارق 8 نقاط عن أقرب ملاحقيه الفيصلي حامل اللقب بعدما حقق 10 انتصارات من أصل 11 مباراة، وهو يبحث عن مواصلة مسلسل نتائجه المتميزة عندما يتواجه على ستاد الملك عبد الله الثاني بعمان بمنشية بني حسن الخامس (17 نقطة).
ويخوض الوحدات صاحب ثنائية درع الاتحاد وكأس الكؤوس، مواجهة اليوم بمعنويات عالية، باحثاً عن المحافظة على سجله الخالي من الهزائم ومعولا على تألق دفاعه (تلقت شباكه 5 أهداف فقط) وحارس المنتخب عامر شفيع الذي خطف الأنظار في كأس آسيا واعتبر أحد أبرز حراس القارة.
ولا يبدو أن الوحدات الذي يشرف عليه الكرواتي دراجان تالاييتش قلقاً من افتقاده في مرحلة الإياب لخدمات اثنين من أبرز لاعبيه، وهما الدوليان حسن عبد الفتاح الذي انتقل إلى فريق الكوي الكويتي مقابل 300 ألف دولار لخمسة أشهر، وعامر ذيب الذي وقع على كشوفات نادي الإمارات الإماراتي مقابل 160 ألف دولار لخمسة أشهر أيضاً.
ويؤكد عبد الله أبو زمع المدرب العام للوحدات لوكالة “فرانس برس” جاهزية بدلاء الوحدات لتعويض غياب عبد الفتاح وذيب وقدرة الفريق على مواصلة تربعه على الصدارة، بل والتتويج المبكر دون استهتار بقدرات الآخرين وأي إفراط بالثقة أمام منشية بني حسن الذي خسر في الذهاب أمام الوحدات بهدف وحيد.
وتتجه الأنظار غداً إلى ملعب البتراء بعمان الذي يحتضن مواجهة الفيصلي الثاني وحامل اللقب مع الأهلي الجريح (4 نقاط فقط من 4 تعادلات)، والذي لم يذق طعم الفوز حتى الآن.
ويبدو مدرب الفيصلي محمد اليماني واثقاً من قدرة فريقه على البقاء في أجواء المنافسة رغم تأخره عن القمة بـ8 نقاط وافتقاده لخدمات هدافه مؤيد أبو كشك الذي تحول للاحتراف مع النصر الكويتي، وكذلك انتقال قائده حسونة الشيخ للاحتراف مع الجيش السوري ومدافعه الدولي محمد منير للاحتراف مع تشرين السوري، مقابل استعادته لخدمات مدافعه المخضرم محمد خميس الذي أنهى تجربة احترافية في الملاعب السعودية. وكان الفيصلي فاز ذهاباً على الأهلي بصعوبة 2-1.
ويستضيف شباب الأردن الثالث (20 نقطة) السبت على ملعب البتراء بعمان العربي الثامن (12 نقطة)، ويبحث شباب الأردن عن مهمة مزدوجة برد اعتباره بسبب خسارته الافتتاحية القاسية أمام العربي 1-4 والبقاء في أجواء المنافسة ولو على لقب الوصيف، معتمدا على خدمات مديره الفني الجديد البلجيكي توماس سانتفيت ومحترفيه الجديدين البرازيلي دا سيلفا والكونغولي تشيلمو، الذي انضم لمواطنه كابالونجو صاحب الأهداف الستة في مرحلة الذهاب.
وبدوره يتطلع العربي لتعويض سقوطه ذهاباً والابتعاد عن منطقة الخطر، معتمداً على خدمات لاعبه الدولي سعيد مرجان وخمسة من نجوم المنتخب الأولمبي ياسر ويوسف رواشدة وخلدون الخزامي ويوسف الذوذان وعمر شطناوي.
ويلتقي اليوم على ستاد الحسن في إربد الجاران الرمثا السابع (13 نقطة) وكفرسوم العاشر (10 نقاط)، وكلاهما في حاجة ماسة للفوز والهروب من منطقة الخطر. كما يلعب غدا على ملعب البتراء البقعة الرابع (18 نقطة) مع الجزيرة التاسع (12 نقطة)، على أن تختتم المرحلة غداً بلقاء الحسين الحادي عشر قبل الأخير (8 نقاط) مع ضيفه اليرموك السادس (14 نقطة).

اقرأ أيضا

«الأبيض الأولمبي» يختتم «دولية دبي» بمواجهة «شمشون»