الاتحاد

الرياضي

قمة «الصقور» أمام تحدي «الكوماندوز»

عجمان يحاول العودة إلى سكة الانتصارات  (الاتحاد)

عجمان يحاول العودة إلى سكة الانتصارات (الاتحاد)

(الفجيرة) – تقام اليوم 4 مباريات في إطار الأسبوع العاشر لدوري الهواة “أ” لكرة القدم، حيث يلعب في الخامسة و10 دقائق العروبة مع الفجيرة، ودبا الفجيرة مع عجمان، ويلتقي في الثامنة مساءً الإمارات مع الشعب والخليج مع الذيد.
وتشهد المقدمة غلياناً بين أصحاب المراكز من الثاني وحتي السابع، وقبل قبل الأخير، نظراً لضيق الفارق في النقاط، وفرق عجمان والشعب والعروبة التي تحتل المراكز من الثاني إلى الرابع تشترك في رصيد 13 نقطة، وكلها يحدوها الأمل اليوم من أجل حسم مقعد الوصيف لصالحها، ولكنها ليست الوحيدة التي تحلم بذلك، فهناك آخرون يطمحون من أجل القفز إلى مراكز المقدمة، من الثاني وحتى الرابع، فالفارق بين مقعد الوصيف، والفجيرة الذي يحتل المركز قبل الأخير في الترتيب العام ثلاث نقاط فقط، بينما يجلس الخليج السادس على بعد نقطتين من المركز الثاني ودبا الفجيرة الخامس، لا يبعد هو الآخر كثيراً وبينه والمركز الثاني نقطة واحدة.
فالوضع ملتهب والجميع لديه الفرصة للتقدم خطوة، وربما خطوات في حالة الفوز، بينما يعزف فريق الإمارات منفرداً بالقمة برصيد 23 نقطة وبفارق مريح جداً، حيث إن بينه ومقعد الوصيف 10 نقاط كاملة، ولهذا فالقمة آمنة تماماً في يد الصقور الخضراء.
الإمارات والشعب
ويعد لقاء الإمارات الأول برصيد 23 نقطة مع الشعب الثالث برصيد 13 نقطة، أحد أقوى مواجهات اليوم، فالصقور الخضراء تريد المحافظة على الصدارة المستقرة في أحضانها، بينما يأمل الشعب التقدم خطوة، حيث إن فارق الأهداف هو الذي يبعده عن مقعد الوصيف.
والسؤال الآن هل ينجح أحمد العجلاني المدرب الجديد لـ”الكوماندوز”، والذي يعرف الكثير عن الصقور الخضراء، بعدما قادها بدوري المحترفين في هز الصدارة، وإلحاق الهزيمة الأولى بفريق الإمارات، أم أن الصقور الخضراء سوف تواصل عروضها القوية وانتصاراتها.
وتتجه الأنظار نحو بلازا كواسي، ومعه المحترف المقدوني الجديد لفريق الشعب منصور كورتيسي، والذي كان الورقة الرابحة، في أول ظهور له بعدما قاد الكوماندوز بـ”الهاتريك” الذي أحرزه للفوز علي العروبة بثلاثية، بينما يعد الثنائي نبيل الداودي والحاج بوقش وصيفي هدافا المسابقة برصيد 8 أهداف لكل لاعب من أبرز الأوراق الرابحة في الفريق ومعهما الدينامو الجزائري كريم كركار.
دبا الفجيرة وعجمان
ويدخل عجمان الوصيف برصيد 13 نقطة في مواجهة ساخنة مع دبا الفجيرة الخامس برصيد 12 نقطة، فدبا الفجيرة الذي استعاد عافيته ومعنوياته الآن بعد فوزه بالجولة الماضية على الفجيرة بثلاثية، يأمل أن يقلب موازين الصدارة ليضع أقدامه بين الكبار وفارق النقطة الواحدة بينه والبرتقالي تفتح شهيته من أجل تحقيق هذا الهدف، بينما يرفض عجمان بقوة الابتعاد أو التفريط بمقعد الوصيف فالهزيمة تجعله ينزلق خطوات للوراء.
وكان الفريقان قد خرجا “حبايب” بالتعادل في الدور الأول 1- 1، ولكن جرح كأس الاتحاد الغائر بعد فوز عجمان باللقب واحتلال دبا الفجيرة مقعد الوصيف عقب فوز الأول يدفع الفريق لتضميد جراحه.
العروبة والفجيرة
وفي لقاء “الديربي” الذي يجمع الناديين الشقيقين الفجيرة والعروبة يأمل الفجيرة قبل الأخير برصيد 12 نقطة غسل دموع الجولة الماضية التي شهدت هزيمته علي يد شقيقه الثاني دبا الفجيرة، بينما يسعى العروبة الرابع برصيد 13 نقطة، هو الآخر تعويض نزيف النقاط الذي شهده في الجولة الأخيرة بالهزيمة من الشعب بثلاثية، والفريقان جدداً دمائهما بالوجوه الاحترافية الجديدة، وكان التعادل السلبي هو سيد الموقف في لمواجهة الأولى بين الفريقين بالدور الأول.
ويدخل أبناء خورفكان هذا اللقاء ومعنوياتهم في السماء، بعدما نجحوا بالجولة الماضية في استعادة نغمة الفوز، وتحويل هزيمتهم بملعب عجمان للفوز برباعية، ولهذا يطمح الخليج السادس برصيد 11 نقطة إلى التقدم نحو المقدمة، والأبواب مفتوحة أمامه اليوم، حيث يستضيف بملعبه الذيد الأخير الذي لا يملك سوى 4 نقاط وسيكون دفاعه علي موعد مع هداف المسابقة باتريك فابيانو الذي يعتلي قمة الهدافين برصيد 10 نقاط، وفي المقابل لم يسجل هجوم الذيد سوى 6 أهداف في 9 مباريات.

اقرأ أيضا

خورفكان والعين.. «مداواة الجراح»!