الاتحاد

الرياضي

فريق الرالي الصحراوي يتفوق في بطولة صعود «تل مرعب»

مروان راشد المعلا وناصر العطية وعبدالله القبيسي مع الفائزين عقب التتويج في ختام المهرجان(من المصدر)

مروان راشد المعلا وناصر العطية وعبدالله القبيسي مع الفائزين عقب التتويج في ختام المهرجان(من المصدر)

المنطقة الغربية (الاتحاد)

توج الشيخ مروان راشد المعلا، رئيس مجلس إدارة نادي الإمارات للموتور بلكس، وناصر العطية نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات، وعبدالله بطي القبيسي رئيس مجلس إدارة نادي الغربية الرياضي، مساء أمس الأول الفائزين في منافسات اليوم الختامي لمهرجان ليوا الدولي «تل مرعب»، وذلك في سباق صعود «التل» والذي حظي بكل الإثارة والمتابعة يومي الخميس والجمعة، وشهد مشاركة كبيرة وواسعة من مختلف أبناء الخليج العربي في كافة فئات السباق الأربع.
وأشاد الشيخ مروان بن راشد المعلا بالدعم الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وبدعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والرعاية الكريمة لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، لافتاً إلى أن رعاية سموه للمهرجان وضعت بطولة ليوا الدولية على خارطة المنافسات الكبيرة في العالم وأن بطولة ليوا أصبحت معروفة عالمياً ويترقبها أبطال العالم للمشاركة في فعالياته.
كما أشاد الشيخ مروان باللجنة المنظمة لفعاليات المهرجان، وفعالياته التي تضمنت أنشطة تراثية مثل سباقات الطيور والخيول والهجن، كما أضافت اللجنة بطولات جديدة لها ولمشجعيها مثل بطولة «دراق ريس الرملي» وغيرها من المنافسات وفتح المجال لفئات جديدة في سباق الدراجات، إضافة إلى توفير السكن والرعاية الصحية والأمنية والسلامة مما كان له الأثر في زيادة المتسابقين وإسعاد الجمهور وإضفاء أجواء رائعة على المهرجان.
وحظيت منافسات اليوم الختامي بكل الإثارة والمتعة والتشويق مع المنافسة القوية، من خلال محاولات السيارات تسجيل الزمن الأفضل في كل فئة، والوصول إلى أسرع زمن في صعود مسار التل والبالغ طوله 120 متراً، وجاءت المنافسات من خلال فئة 8 سلندرات جير عادي لتهدي المركز الأول إلى الإماراتي جاسم محمد آل علي من فريق الرالي الصحراوي، والذي أحرز زمنا وقدره 7.888 ثانية، وحل ثانياً الإماراتي راشد مطر الجابري من فريق ساب زيرو بزمن وقدره 8.548 ثانية، وثالثا الإماراتي خالد الرفاعي من فريق ناس بزمن وقدره 9,115 ثانية.
وفي فئة ثمانية سلندرات أوتوماتيك حقق المتسابق الإماراتي خالد راشد البلوشي من فريق الرالي الصحراوي مفاجأة مدوية بإحراز المركز الأول بزمن وقدره 6,196 ثانية، وهو زمن يسجل للمرة الأولى على التل المرعب، وليكون رقماً قياسياً ينتزع صاحبه بذلك مكانة متميزة في المنافسة، وحل ثانيا الإماراتي جاسم محمد آل علي من فريق الرالي الصحراوي أيضاً بزمن وقدره 7,320 ثانية، وثالثا الإماراتي مصطفى بو حميد من فريق ناس.
وفي فئة ستة سلندرات جير عادي تمكن الإماراتي يوسف محمد آل علي من الرالي الصحراوي من إحراز المركز الأول زمن وقدره 8,001 ثانية، وحل ثانيا الإماراتي ماجد عبدالله الكميتي من فريق ساب زيرو بزمن وقدره 8,528 ثانية، وأحرز المركز الثالث الإماراتي خالد الرفاعي من فريق ناس بزمن وقدره 8,577 ثانية.
وفي منافسات ستة سلندرات أوتوماتيك أحرز الزمن الأفضل في هذه الفئة المتسابق الإماراتي عبد الرحمن علي من الرالي الصحراوي بزمن وقدره 7,624، وحل ثانيا الإماراتي خالد البلوشي من الرالي الصحراوي بزمن وقدره 7,968 ثانية، وثالثاً الإماراتي مصطفى بو حميد من فريق ناس بزمن وقدره 8,674 ثانية.

صايل بن رباع: نستعد من الآن لنسخة 2017
المنطقة الغربية(الاتحاد)

توجه صايل بن رباع مسؤول اللجنة التنظيمية بالشكر والتقدير إلى كافة الشركات الراعية والتي كان لها حضور مميز في مهرجان ليوا، والجهات الداعمة لإنجاح الحدث، وقال: كان لنا شركاء في النجاح ساهموا في أن يكون لهذه النسخة نجاح وتفوق كبير على المستوى الدولي وليس المحلي فقط. وأكد بن رباع أن اللجنة التنظيمية بدأت من الآن التفكير غي الإعداد لمهرجان 2017، وتضع الخطط من أجل استراتيجية الموسم القادم، حيث سيكون هناك مفاجآت أكبر سيتم الإعلان عنها في وقتها.

عبد الله القبيسي: نجاح الحدث ثمرة دعم حمدان بن زايد
المنطقة الغربية(الاتحاد)

أكد عبد الله القبيسي رئيس مجلس إدارة نادي الغربية الرياضي أن نجاح وتفوق مهرجان ليوا الدولي -«تل مرعب»، ما هو إلا ثمرة دعم ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، وقال القبيسي: لم يكن غريبا أن يخطف المهرجان الأضواء طيلة الفترة الماضية، وأن يحصد متابعة وإعجاب مئات الآلاف ممن تابعوا المهرجان سواء في تل مرعب، أو خلف شاشات التلفاز، الحدث تربع في الفترة الماضية ليكون أحد أنجح المهرجانات التي تم تنظيمها في تل مرعب.
واعتبر القبيسي أن المهرجان بفعالياته المختلفة قد كان متكاملا من ناحية ضمه لأغلب الرياضات التراثية والشبابية، وأن تنوع المنافسات قد كان حافزا قويا وكبيرا لجذب المشاركين والمتسابقين في كافة الفئات التي ضمها المهرجان، وقال: حرصنا على أن يكون هناك تنوع في البطولات التي يضمها المهرجان، حيث كانت الأصالة والتراث حاضرا من خلال سباقات الهجن والصقور والخيول، والمسابقات الحديثة موجودة مع بطولات الدراجات والموتوكروس وسيارات الريموت كونترول، وأيضا بطولة صعود تل مرعب، كل ما سبق ساهم في أن يكون المهرجان ثريا وغنيا بأهم الفعاليات الرياضية، وأيضا وجود معرض السيارات الكلاسيكية والمعدلة والذي لعب دورا في اجتذاب شريحة مهمة من الجمهور إلى تل مرعب.
ووجه القبيسي الشكر في معرض حديثه إلى شركاء النادي في تنظيم مهرجان الغربية، وهم مجلس أبوظبي الرياضي، ديوان ممثل الحاكم، مديرية الشرطة في المنطقة الغربية، المسعود للسيارات، أدنوك، الشركة الوطنية للنقل والمواصلات، فندق تلال ليوا، مسار، مستشفيات الغربية، شركة أبوظبي للتوزيع، مركز أبوظبي للنفايات، الإدارة العامة للدفاع المدني، والشريك الاستراتيجي في التنظيم شركة كود ريد للفعاليات، وأكد أن دعم الجهات السالف ذكرها كان له الأثر الأكبر في نجاح المهرجان، وظهوره بالصورة التي حظيت بكل التقدير والتميز.


حمدان المزروعي: الحضور الجماهيري فاق التوقعات
المنطقة الغربية(الاتحاد)

عبر حمدان المزروعي مدير نادي الغربية الرياضي عن السعادة الكبيرة للنجاح المبهر الذي ظهر به مهرجان ليوا في هذه النسخة، وتفوق كل منافسة على حدة من الناحية التنظيمية والفنية، وأكد المزروعي أن حضور الجماهير والمتابعين مميز. وقال: إقبال الجماهير فاق التوقعات، حيث إن منطقة السباق غصت بالجمهور في مختلف أيام المنافسات، وكان الاكتساح الجماهيري مميزا في منافسات صعود تل مرعب في اليومين الأخيرين، وضعنا أنفسنا أمام تحد صعب بأن يكون المهرجان في صورة أفضل في الموسم المقبل، وأن نحاول الوصول لمستويات أعلى من النجاح، خاصة بعد أن وصلنا لهذه المرحلة المتقدمة. وتوجه المزروعي بالشكر إلى قناة ياس والتي تواجدت طيلة أيام المهرجان عبر إستديو مباشر يتم بثه من موقع الحدث وبشكل يومي، وأيضا الرسائل والتقارير اليومية التي تقوم القناة بإعدادها، وقال: أخص قناة ياس بكل شكر حيث إنها تميزت في تغطية الحدث، وكان لها حضور مهم وتواجد ساهم في إثراء وتعزيز المهرجان من الناحية الإعلامية.

البلوشي يهدي الفوز لأهالي الشهداء
المنطقة الغربية (الاتحاد)

حقق فريق الرالي الصحراوي أرقاماً جديدة في منافسات صعود تل مرعب بعد أن حصد ستة ألقاب من أصل المراكز الثلاثة الأولى من أصل 12 مركزاً للفئات الأربع، وكان الإبداع بتحقيق متسابق الفريق خالد البلوشي لزمن وقدره 6,196 ثانية في المنافسة، مسجلا بذلك رقماً جديداً لم نره مسبقاً طيلة كل مواسم صعود تل مرعب، وهو الإنجاز الذي يحسب لهذا الفريق الذي يمتلك كوادر إماراتية مائة بالمائة في صفوفه سواء من ناحية الفنيين أو المتسابقين وأيضاً إداريي الفريق.
وعقب المنافسة حرص المتسابق خالد البلوشي على إهداء الفوز بكل المراكز إلى أهالي شهداء الوطن الأبرار، والذين بذلوا أرواحهم في سبيل الوطن وعزته، وقال: استعدينا لهذه البطولة منذ يناير 2015، وعملنا طيلة عام كامل حتى نستعد ونجهز لهذه اللحظة الحاسمة، ونحمد الله الذي وفقنا في أن نضع بصمة لنا في تل مرعب، موكداً ما تحقق ليس صناعة خالد فقط، ولكنه إنجاز شارك فيه كل أعضاء الفريق بكل تأكيد.

اقرأ أيضا

182 ميدالية حصاد الإمارات في "العالمية"