الاتحاد

الرياضي

مبنى نادي الإمارات الجديد من دون كهرباء!

عدنان يوسف

عدنان يوسف

ينتظر مبنى إدارة نادي الإمارات الجديد، الذي بلغت تكاليف تشييده إلى جانب مبنى خاص بفرق المراحل السنية لكرة القدم حوالي 7 ملايين درهم، توصيل الكهرباء التي باتت مشكلة تواجه إدارة النادي، بالرغم من أن المبنى الذي يتكون من طابقين وبمساحة تصل إلى 100 ألف متر مربع والمصمم وفق مواصفات عالية الجودة تم الانتهاء من تشييده منذ ما يقرب من سنة، غير أن الإدارة لم تتسلمه بشكل رسمي حتى الآن بسبب الرسوم التي فرضتها الهيئة الاتحادية للماء والكهرباء والبالغة 360 ألف درهم على النادي.
وأبدى المهندس عدنان يوسف رئيس لجنة التطوير والتسويق، عضو مجلس إدارة النادي استياءه من تأخر تسلم المبني بالرغم من مرور عام على الانتهاء من تشييده، وقال إن الهيئة الاتحادية للماء والكهرباء طلبت من النادي سداد 360 ألف درهم نظير توصيل التيار، إلى جانب غرامات مد التيار إلى بعض المرافق خلال المرحلة الماضية.
وأضاف: يجب تطبيق القانون على المنشآت الرياضية الخدمية وتوصيل الكهرباء إليها أسوة بالمدارس والمساكن الشعبية والمساجد التي تستثنى من قرار وقف مدَ المنشآت بالكهرباء والماء بسبب أزمة التيار التي تعاني منها الإمارة.
وناشد الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة والهيئة الاتحادية للماء والكهرباء إنهاء هذه الأزمة حتى يتمكن النادي من الاستفادة من المبنى الجديد، مؤكداً أنه تم الانتهاء من تشييد المبنى منذ عام والآن حان موعد الصيانة الدورية رغم عدم استخدامه حتى الآن، وبالتالي سيتوجب على النادي دفع مبلغ آخر لهذه الصيانة.

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!