الإمارات

الاتحاد

الظاهري: النجاح نتاج جهود فريق عمل يرعى مصلحة الوطن


عقب إعلان فوز منطقة أبوظبي التعليمية بجائزة فئة المنطقة التعليمية المتميزة أكد محمد سالم الظاهري مدير المنطقة على أن هذا الفوز الثمين يعتبر مناسبة طيبة نستذكر فيها مآثر المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه الذي جعل من التعليم ركيزة أساسية للنهوض بالوطن والانطلاق به نحو التميز العلمي، وستظل تذكر منطقة أبوظبي التعليمية بجميع العاملين فيها من ادارة ومعلمين وطلبة وأولياء أمور هذه التوجيهات العظيمة لفقيد الوطن والتي كانت وستظل نبراسا نهتدي به·
وأشاد خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء أمس في المنطقة برعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة لمسيرة التعليم في الوطن وتوفير كل مستلزمات النجاح لهذه المسيرة، كما أشاد بالدعم اللامحدود الذي يوليه الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي وحرص سموه على أن تكون منطقة أبوظبي التعليمية منطقة متميزة في جميع المجالات·
وأكد الظاهري على أن ماحققته المنطقة لم يكن ليتم لولا الدعم الذي تحظى به من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة الذي يهيء المناخ التربوي المناسب للمنطقة ومشاريعها التربوية التعليمية مشيراً إلى اعتزاز المنطقة وتقديرها للدور الرائد الذي يقوم به معالي الشيخ نهيان للنهوض بالتعليم بحيث يكون مواكبا للعصر·
وأوضح الظاهري على أن نجاح المنطقة وتميزها لايرجع إلى فرد بعينه من العاملين أو الاداريين أوحتى إلى شخصه كمدير للمنطقة بقدر مايعود إلى نجاح المنطقة في العمل وفق منظومة متكاملة تضم فريقاً واحداً يدرك كل منهم دوره ويعمل الجميع بانسجام لتحقيق مصلحة الوطن، ومن هنا فإن النصر العلمي الذي أحرزته المنطقة هو محصلة جهود جبارة للجميع وليست لفرد واحد أو مدرسة واحدة أو معلم واحد فالكل عمل بجهد وإخلاص لنيل شرف هذه الجائزة·
وأكد الظاهري أن إدارة منطقة أبو ظبي التعليمية دأبت على الجد والعمل المتواصل لتحقيق أعلى درجات التميز في جميع المجالات التعليمية التي تتصل بأهدافها الاستراتيجية وإنجازها ولقد تبلور أداؤها بولادة مشروعات تربوية وتعليمية رائده تحققت بفعل التأثير الإيجابي المستمر، والدعم المادي والمعنوي المتواصل والتخطيط السليم المنظم واختيار الكوادر البشرية المناسبة والمتفاعلة مع الأهداف·
ولذلك جاءت الانجازات والمشروعات ترجمة واقعية حقيقية للمفاهيم التربوية الحديثة والاتجاهات الايجابية المعاصرة التي تركز على الطالب الذي يعتبر محور العملية التربوية والتعليمية، وذلك إيماناً منها بأهمية الإنسان وقيمته في الحياة والمواطنة الصالحة والانتماء إلى هذا الوطن الغالي· هذه المشروعات والانجازات المتميزة والتي تلقي الضوء على التطور والتحديث في الوسائل والأساليب و المناشط لصناعة الإنسان لم تأت عفو الخاطر وإنما جاءت بأثر التشجيع المستمر والدعم المتواصل الذي تلقاه المنطقة من قبل أصحاب السمو الشيوخ الذين يتابعون تطور الحركة التربوية والتعليمية في الدولة ويهيئون لها أسباب التقدم والنجاح·
من جهتها قالت امل عبدالقادر الضعيفي مديرة مدرسة المواهب النموذجية ان فوز المدرسة بجائزة حمدان بن راشد لم يأت من فراغ وانما هو نتاج لجهود مضنية تسلحت بالاخلاص ووضوح الرؤية والعزيمة ومبادئ التميز وتبنت معايير دقيقة ومنطقية·
اما الدافعية الحقيقية فقد استمدت من الدعم المادي والمعنوي من صاحب السمو رئيس الدولة وولي عهده الامين ووقوف سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك المستمر وراء كافة الاعمال الخلاقة والافكار المبدعة·
ويسعدني في هذه المناسبة السارةان اتقدم بخالص الشكر والعرفان لتلك الايادي البيضاء التي امتدت لتشد من ازرنا في رفع راية العلم خفاقة على ارضنا الحبيبة التي علمنا بانيها المغفور له الشيخ زايد طيب الله ثراه ان نتحمل امانة ابنائنا وبناتنا في اعناقنا·
وكلمة شكر اوجهها الى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة راعي الجائزة على رؤيته الكريمة واتاحته الفرصة المنافسة الشريفة التي لم تقتصر على مدارس الدولة فحسب بل شملت التعليم النموذجي في مجلس التعاون لدول الخليج العربي والى معالي وزير التربية والتعليم كل الشكر على جهوده لتطوير التعليم واخيرا اتوجه بالشكر الى منطقة ابوظبي التعليمية·
وكلمة شكر خاصة اوجهها الى الهيئة الادارية والتدريسية وطالبات مدرسة المواهب النموذجية وذلك لعملهن الدؤوب ليل نهار بكل اتقان واخلاص في ظل ظروف لم تكن بالسهلة وفي اطار منافسة صعبة·· كما اشكر مجلس الامهات واولياء الامور ورسائل الاعلام في الدولة على اهتمامهم ووقوفهم معنا في كل من شأنه ان يساهم في نهضة اماراتنا الحبيبة·

اقرأ أيضا

"التعليم والمعرفة" تطلق 8 خدمات إلكترونية جديدة