الاتحاد

الرياضي

«يو» يخطف صدارة «الأولى» و «ماتفيكس» يكسب «الثانية»

لوحة رائعة رسمتها القوارب المشاركة في جائزة آل مكتوم للشراعية

لوحة رائعة رسمتها القوارب المشاركة في جائزة آل مكتوم للشراعية

اختتمت في الميناء السياحي منافسات جائزة آل مكتوم للشراعية الحديثة التي نظمها نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، ولم تقتصر الفعاليات على الجولة الأولى لبطولة العالم “ار سي 44” الحدث الأبرز فحسب، بل شملت المنافسات بطولات الفئات المرادفة “الأولى والثانية والثالثة” لقوارب الابحار الشراعي، حيث تحول الحدث ليكون كرنفالاً رياضياً في ألوان الطيف للشراعية الحديثة.
وتجمع أكثر من 20 قارباً في مقر النادي بخلاف القوارب المشاركة في مونديال الشراعية الحديثة “ار سي 44” ليبدوا منافسات ساخنة على مدي اربعة ايام مع بطولة العالم لتفرد الأشرعة بألوانها الزاهية في المياه الزرقاء وتشكل لوحة نادر وجميلة عكست اهتمام ابناء الدولة والمقيمين بهذه الرياضة.
وكان التألق والامتياز في الفئة الأولى التي شهدت مشاركة 5 فرق لطاقم القارب رقم 8 “يو” لمالكه توبي اوكونيل الذي قدم أداءً متميزا مكنه من انتزاع الصدارة والمركز الاول متقدماً على منافسه المباشر القارب رقم 888 “درلينج سيستيم” لمالكه فرانسيس كار الذي حل ثانياً في ترتيب هذه الفئة، فيما جاء ألقارب رقم 7 “كاريرا سون جلاسيس 2” لمالكه كريستيان تازنوف في المركز الثالث.
وجاءت منافسات الفئة الثانية مثيرة وقوية بمشاركة 8 قوارب تنافست بقوة للفوز بالمركز الاول حيث نجح القارب رقم 340 “ماتفيكس” بقيادة روستاندت والذي اكد تفوقه على جميع المشاركين بفوزه بالمركز الأول في جميع الجولات الثماني التي شهدتها المنافسة وتصدر برصيد 6 نقاط.
وحل في المركز الثاني القارب رقم 347 “ماكي” بقيادة جيلفز وحقق نتائج جيدة في الجولات الثماني وسجل 13 نقطة وحل بعده في المركز الثالث القارب رقم 2 “زي اوفيس” بقيادة لاوتون الذي حصد 19 نقطة.
وفي منافسة الفئة الثالثة نجح القارب رقم 21 فريق “قو نورس” لمالكه الشيخ خالد بن صقر آل نهيان رئيس اتحاد الشراع الحديث والتجديف، وبقيادة فريديك اليكس جاكوبس في احراز المركز الأول منتزعاً الاعجاب ومتقدما على القارب رقم 555 “فكنوريا” بقيادة راسدووف بعد منافسة حامية وقوية خطفت الاضواء من جميع الفئات، فيما كان المركز الثالث من نصيب القارب رقم 11 “نادي دبي الدولي للرياضات البحرية 2” بقيادة شيسواندت.
ويضم فريق “قو نورس” مواهب المستقبل في الابحار الشراعي، حيث يلقي الفريق دعماً كبيراً من المسئولين وهو الامر الذي سهل مهمة الفريق الذي لا يتعدى معدل اعمار طاقمه 18 سنة، ويضم جنسيات مختلفة يتقدمهم نجما الامارات طاهر الطاهر واحمد اسماعيل الطاهر اللذين شاركا بفعالية في قيادة الفريق لمنصات التتويج.
وتأسس البطلان الواعدان في مدرسة الشراع الحديث في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية ويشكلان حاليا نواة الفريق الوطني في النادي حيث خاضا عددا من المشاركات في العديد من التخصصات حيث بدأ بقوارب الليزر والاوبتمست ونجحا بعد ذلك في الابحار الشراعي في مختلف مناحيه وشاركا من قبل في معسكرات فريق “بحر دبي” واكتسبا خبرة كبيرة فضلا عن خوضهما تدريبات مكثفة للكاتمران مؤخرا.
وبذلت اللجنة المنظمة بنادي دبي الدولي للرياضات البحرية طوال ايام البطولة جهودا جبارة في التوفيق بين المنافسات المختلفة والتنسيق لانجاح الحدث الذي جمع النخبة العالمية خاصة وان الظروف الجوية وحالة البحر كانت متقلبة بعض الشي مع زيادة سرعة الرياح والتي استمرت طوال الايام الاخيرة وتعدت في بعض الاوقات سقف العشرين عقدة.

اقرأ أيضا

مودريتش بعد مباراته الـ300 مع الريال: أتمنى خوض 100 مباراة أخرى