الاتحاد

الاقتصادي

«أغذية» توفر 70 ألف طن من الغلال كل 6 أشهر

آلة لحصد القمح  في أحد الحقول (أرشيفية)

آلة لحصد القمح في أحد الحقول (أرشيفية)

أبوظبي (الاتحاد)-توفر مجموعة أغذية نحو 70 ألف طن من الغلال كل 6 أشهر ضمن الخطة الاستراتيجية للأمن الغذائي بإمارة أبوظبي، بحسب خالد أحمد مدير إدارة الاتصال الحكومي في المجموعة.
وقال في تصريحات صحفية أمس إن المجموعة تعمل مع حكومة أبوظبي وصندوق أبوظبي للتنمية وبلدية أبوظبي على تنفيذ استراتيجية الأمن الغذائي من الغلال ولمدة لا تقل عن 6 أشهر بنحو 70 ألف طن من الغلال، لافتاً إلى أن ما يتم استهلاكه سنوياً من منتجات الشركة من القمح والذرة والشعير يقدر بنحو 300 ألف طن.
وأضاف أن المجموعة تعتزم التوسع في استثماراتها في 4 دول خلال العام الحالي، وذلك في قطاع الغلال والمياه ومعجون الطماطم، مشيراً إلى أن الشركة تستثمر في 4 أقسام أساسية في 3 دول هي « الإمارات، مصر، تركيا».
وأوضح أن قسم الأعمال الزراعية المسؤول عن إدارة وتصنيع وتوزيع وتسويق منتجات المطاحن الكبرى عالية الجودة من الطحين والأعلاف الحيوانية وقسم أعمال المستهلك المسؤول عن إدارة وتصنيع وتوزيع وتسويق العديد من العلامات التجارية، بما في ذلك مياه العين المعدنية، وعصائر «كابري سن»، ومنتجات ألبان «يوبليه» مقامان في الإمارات، فيما يقام القسم الثالث في مصر ويشمل منتجات «العين» من معجون الطماطم والخضراوات المجمدة ومياه «آلبن» المعبئة من الينابيع الطبيعية.
وتبلغ استثمارات المجموعة في مصنع الطماطم الطازجة في مصر نحو 40 مليون درهم ويتم تحديث خطوط الإنتاج لتصل إلى 45 ألف طن سنوياً بزيادة سنوية 15?.
وأوضح أن نبع مياه «آلبن» التركي البالغ استثماراته 60 مليون درهم ينتج نحو 5 آلاف لتر يومي من المياه الصحية، قابلة للزيادة.
وأضاف أن المجموعة أطلقت في فبراير من العام الماضي العلامة التجارية «آلبن» لمياه الينابيع، كما أطلقت الأسبوع الماضي العلامة الجديدة «أجرفيتا»، والتي عرفت سابقا باسم «المطاحن الكبرى لأعلاف الحيوانات».
وقال خالد أحمد إن إطلاق «أجرفيتا» يعكس حرص الشركة على تقديم الدعم الكامل للاستراتيجية التي تنتهجها إمارة أبوظبي نحو تطوير القطاع الزراعي في المنطقة، مشيراً إلى أن العلامة تجسد رغبة المجموعة في تطوير كفاءة إنتاجها من الأعلاف الحيوانية عبر انتهاج أساليب إنتاج حديثة ومبتكرة، وتتبع «أجرفيتا»، التي عُرفت سابقا باسم «المطاحن الكبرى لعلف الحيوانات»، لذراع الاستثمار الزراعي التابع لمجموعة أغذية. ويكتسب هذا القسم أهمية خاصة حيث يسهم بما نسبته 63 % من إيرادات المجموعة، كما سجل ارتفاع في الإيرادات خلال عام 2013 بنسبة وصلت إلى 13 %.
وأوضح أن صناعة الدقيق ستبقى أحد الاستثمارات التي تواصل المجموعة التركيز عليها بما يضمن استمرار وجود العلامة التجارية العريقة «المطاحن الكبرى».
وتقع أصول الشركة في الإمارات العربية المتحدة ومصر وتركيا، وتقوم بتشغيل محفظة عالمية من الشركات المتكاملة التي توفر منتجات المواد الغذائية والمشروبات ذات الجودة العالية والموثوق بها والمبتكرة للمستهلكين في جميع الدولة ودول الخليج وتركيا والشرق الأوسط، ويعمل لدى مجموعة «أغذية» أكثر من 2000 موظف.
يشار إلى أن أرباح مجموعة أغذية الصافية ارتفعت إلى 160 مليون درهم بنهاية العام الماضي، بزيادة نسبتها 28% مقارنةً بالعام 2012، وذلك نتيجة زيادة المبيعات وتحسن هوامش الربح.
وتعد أغذية إحدى الشركات الرائدة في مجال الأغذية والمشروبات مقرها إمارة أبوظبي. وتملك صناعات الشركة القابضة العامة التابعة لحكومة أبوظبي 51% من أسهم المجموعة، بينما يمتلك المستثمرون من المؤسسات والأفراد النسبة المتبقية من الأسهم.

اقرأ أيضا

ارتفاع جماعي لأسعار العملات الرقمية المشفرة