الاتحاد

الرياضي

«مبارزة الناشئين» تستعد لـ «مغامرة الفلبين»

منتخبنا للناشئين يسعى لترك بصمة في بطولة آسيا للمبارزة

منتخبنا للناشئين يسعى لترك بصمة في بطولة آسيا للمبارزة

تغادر صباح اليوم بعثة منتخبنا للناشئين للمبارزة، للمشاركة في البطولة الآسيوية للشباب والناشئين، التي تستضيفها العاصمة الفلبينية مانيلا في الفترة من 4 وحتى 14 مارس الجاري، بمشاركة 25 دولة، منها 4 دول عربية هي الإمارات وقطر والسعودية والعراق. تترأس البعثة دكتورة منى مكي عضو مجلس إدارة الاتحاد رئيسة لجنة التسويق، وتضم كل من المدرب محمد الربعي و4 لاعبين هم ماجد سلطان المنصوري، علي ناصر المنصوري، عبدالله الحمادي وعلي الباقر وجميعهم لاعبو نادي بني ياس. وأكمل منتخبنا استعداده لهذه المشاركة، حيث انخرط اللاعبون في معسكر مفتوح بنادي بني ياس الرياضي الأسبوعين الماضيين عقب عودهم من المعسكر الخارجي بالقاهرة، وركز خلالها الجهاز الفني على رفع معدلات اللياقة البدنية للاعبين، بالإضافة الى التأكيد على الجمل التكتيكية والدروس الفردية لكل لاعب.
وأعربت رئيسة البعثة عن سعادتها بمشاركة لاعبو منتخبنا للناشئين في البطولة الآسيوية، وأكدت على ان هذه المشاركة التي تعد الثالثة في برنامج مشاركات المنتخبات الوطنية هذا الموسم حيث سبقها مشاركة منتخبنا للكبار بالبطولة الآسيوية نوفمبر الماضي، ثم مشاركة منتخبنا للكبار أيضاً بالبطولة العربية بسوريا مطلع ديسمبر الماضي ثم هذه المشاركة.
وعن حظوظ منتخبنا في البطولة اكدت رئيسة البعثة انه على الرغم من قوة الدول الآسيوية المشاركة بالبطولة فإننا على ثقة كبيرة باللاعبين خاصة وأنهم جميعاً صغار السن وينتظرهم مستقبل واعد، كما أن استراتيجية الاتحاد تعطي أولوية كبيرة وعناية خاصة بمنتخبات المراحل السنية لفئة الناشئين والشباب لأنهم أمل اللعبة في المرحلة المقبلة.
ومن المقرر أن يستهل لاعبونا علي المنصوري وماجد المنصوري المشاركة في مسابقة سلاح الشيش “الفلوريه” الجمعه المقبل ويشارك لاعبنا عبدالله الحمادي منافسات سلاح الايبيه للفردي المقرر لها السبت المقبل، فيما يشارك علي الباقر في منافسات سلاح السيف العربي “السابر” الأحد المقبل.

اقرأ أيضا

غوارديولا المدرب المفضل لروبن المعتزل