الاتحاد

الاقتصادي

مهرجان دبي للتسوق يرفع إشغال فنادق الإمارة إلى 95%

أحد فنادق دبي حيث يرتفع معدل الإشغال (تصوير أفضل شام)

أحد فنادق دبي حيث يرتفع معدل الإشغال (تصوير أفضل شام)

(دبي) - سجلت فنادق بدبي متوسط إشغال تراوح بين 80% و95% مدفوعة بفعاليات مهرجان دبي للتسوق وما رافقها من مؤتمرات ونشاطات ترفيهية تزامنت مع الحدث، فيما واصلت الفنادق المنافسة في طرح العروض الخاصة لاستقطاب النزلاء والزوار.
وقدم أكثر من 80 فندقا بالتعاون مع مؤسسة دبي للفعاليات والترويج التجاري عروضا خلال فترة المهرجان، تتنوع بين الإقامة المجانية للأطفال، وتقديم أسعار للإقامة ثلاثة ليال بسعر ليلتين، مع الإفطار والنقل والمواصلات من والى المطار، وزيارات إلى مواقع الأحداث والفعاليات والقرية العالمية.
وتوقع مسؤولون في فنادق أن ترتفع نسب الإشغال من خلال الفترة الحالية وحتى 25 من نفس فبراير، تزامنا مع إجازات المدارس والجامعات في عدد من دول الخليج، خاصة في السعودية والكويت وقطر، وهو ما سيؤدي إلى زيادة متوسط الإشغال الفندقي لمواطني دول الخليج إلى أكثر من 55% من الإشغال العام لعدد من الفندق، والشقق الفندقية.
وقال عابدين نصر الله نائب الرئيس لفنادق ميدان للضيافة إن نسب الإشغال في الفترة الحالية وصل إلى مايزيد على 90% ويرتفع إلى 100% خلال إجازة نهاية الأسبوع.
وأوضح أن مختلف الفعاليات التي تشهدها دبي تعزز يوما بعد يوم من كونها مركزا سياحيا متنوعا، مشيرا إلى أن فندق الميدان ومن خلال حملاته الترويجية يقوم بالترويج لدبي كوجهة سياحية، والفندق جزء منها.
ويوفر فندق انتركونتيننتال فستيفال سيتي عرضا ترويجيا للإقامة يمنح المقيمين بالفندق لمدة يوم فرصة الاستفادة بعروض القيمة المضافة، بينها الإقامة في جناح من غرفة واحدة مع وجبات الإفطار المجانية، والحصول على كوبونات طعام بقيمة 200 درهم عن كل ليلة إقامة، لاستخدامها في جميع مطاعم الفندق، علاوة على تخفيض 50% على خدمات متميزة في النادي الصحي.
وأفاد فراس راشد مدير إدارة المبيعات الإقليمي في فندق “رافلز” بأن الإشغال حتى يوم الجمعة الماضي وصل لمعدلات عالية لن تقل عن 90% على مدى الأيام العشرة الأخيرة، في الوقت الذي بدأت فيه عمليات الحجوزات تتزايد للأيام المقبلة من أول فبراير المقبل، خاصة من دول خليجية بينها الكويت التي تشهد اجازات نصف العام الدراسية من أول أيام الشهر المقبل، وحتى الثاني عشر منه.
وأشار إلى أن البيع في هذه الفترة يتم بالأسعار الأعلى نظرا لنمو الطلب، والذي سيمتد إلى 25 فبراير، مع دخول اجازات العام الدراسي في كل من السعودية وقطر، متوقعا بأن يكون شهر فبراير من العام الجاري هو أفضل بين الشهور المماثلة من العامين الماضيين.
وذكر فراس أن نمو الطلب من دول الخليج تعكسه قيام طيران الإمارات بإضافة رحلة طيران يوميا اعتبارا من نهاية الأسبوع الثاني من فبراير المقبل من دبي إلى جده، مشيرا إلى أن الطلب أيضا قائم من أسواق أخرى مثل روسيا وبريطانيا، ودول أوروبية والهند، إضافة إلى الصين وقدوم العيد الصيني.
من جانبه، أشار موسى الحايك الرئيس التنفيذي للعمليات لمركز ورزيدنس البستان إلى أن العروض التي يقدمها مجمع الشقق الفندقية ساهمت في زيادة الإشغال إلى مستويات عالية، مبينا بأن العروض للمتسوقين والنزلاء على حد سواء والتي ستجد قبولاً واسعاً لديهم، تصل لخصم حتى 50%، على أسعار الغرف.
وقام مركز ورزيدنس البستان بعدد من الجولات الترويجية بدول الخليج بهدف استقطاب مزيد من العملاء لزيارة دبي خلال فترة المهرجان.
ولفت إلى أهمية دور دائرة السياحة والتسويق التجاري في الترويج لإمارة دبي كوجهة رائدة في مجالي السياحة والتسوق، كما أن المشاركة في فعاليات مهرجان دبي للتسوق تأتي لتأكيد دعم الجهود التي تقوم بها حكومة دبي في تعزيز قطاع السياحة بالإمارة واستقطاب الزائرين من دول مجلس التعاون وأوروبا وغيرها من الأماكن.
وبين حبيب خان المدير العام لفندق وسبا أربيان كورت يارد بأنه وخلال فترة المهرجان يتم توفير مجموعة من العروض للنزلاء، بينها جناح يسع لأربعة أفراد بسعر 675 لليلة الواحدة، كما يحصل النزيل على وجبة إفطار مجانا وخدمة إنترنت لاسلكي وخصم 30% على جلسات المساج وخصم، و15% على الوجبات المقدمة بمطاعم الفندق.
وأشار إلى تقديم الفندق وبمهرجان دبي للتسوق 2011، أفضل العروض، في ضوء الإستراتيجية العامة التي يتبناها الفندق لدعم الجهود الكبيرة التي تقوم بها حكومة دبي ودائرة السياحة والتسويق التجاري نحو تعزيز دور السياحة والتسوق بإمارة دبي طوال العام وبشكل خاص خلال فترة إقامة المهرجان التي تمتد على مدار 30 يوما.
وأفاد محمد الكحلة المدير العام لفندق كورال ديرة دبي بأن الفندق يوفر غرفا بأسعار تنافسية مميزة، بالإضافة إلى العديد من الامتيازات لرجال الأعمال والزائرين لدبي، مشيرا إلى أن الإشغال الفندقي حقق معدلا جيدا على مدى الفترة الماضية، مع توقعات باستمرار نمو الإشغال حتى نهاية الشهر المقبل.
ولفت إلى أن جميع النزلاء سيستفيدون بعرض الترقية للإقامة في أجنحة فخمة عند توافرها، مع خدمات خاصة مثل النقل المجاني إلى منتجع كورال بيتش الشارقة للتمتع بالمرافق الرياضية و الترفيهية.

اقرأ أيضا

فنزويلا تستعين بـ"هواوي" لإقامة شبكة الجيل الرابع للاتصالات