الاتحاد

الرياضي

البحرين لن يتفوق على عُمان مرتين

كلود لوروا (يمين) يتوعد منتخب البحرين

كلود لوروا (يمين) يتوعد منتخب البحرين

أكد الفرنسي لوروا أن النتائج الأخيرة التي خرجت منها الجولة الثانية في المجموعة جعلت مباريات اليوم صعبة، كما أصبحت الحسابات معقدة للمنتخبات المرشحة للتأهل وهي الكويت والبحرين وعمان·
وقال:'' سنلعب للفوز ولا شيء غيره، على الرغم من أن لدينا ثلاث فرص للتأهل هي خسارة الكويت أمام العراق أو تعادلنا مع البحرين وأخيراً الفوز''·
وأضاف:'' أعرف تماماً ما حدث في اللقاء الذي جمع المنتخب العماني بالمنتخب البحريني في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم والذي تفوق فيه المنتخب البحريني وكسب المنتخب العماني على أرضه وبين جماهيره بعد أن قدم مباراة كبيرة، ولكن لا أعتقد أن المنتخب البحريني سيكون قادراً على تكرار هذا الفوز فمن الصعب جداً أن يفوز على صاحب الأرض مرتين''·
وتحدث مدرب المنتخب العماني على أن فريقه جاهز لهذه المباراة الصعبة، ولا توجد أي غيابات باستثناء أحمد حديد الذي ستحول إصابته للمشاركة في المباراة وبكل تأكيد غياب حديد مؤثر لما يمتلكه هذا اللاعب من إمكانيات دائماً ما تشكل إضافة حقيقية لأي تشكيلة·
وأوضح لوروا أنه على ثقة بأن مباراة الكويت والعراق أيضاً لن تكون سهلة على كلا الطرفين وخاصة على الأزرق باعتبار أن المنتخب العراقي لن يغادر البطولة بدون أن تكون له بصمة فيها وذلك من أجل حفظ وجه ماء بطل آسيا، مشيراً إلى أن المباراة ستشهد ندية وإثارة طوال التسعين دقيقة·
وتطرق لوروا بأنه سيلعب أفضل اللاعبين خلال مباراة البحرين التي تعتبر أهم مباراة له في المجموعة فعلى ضوء نتيجتها سيتحدد مشوار المنتخب في البطولة، وقال:'' من يفكر بالتعادل يسلك أسهل طريق للخسارة''·
وعن مواجهة المدرب التشيكي ميلان ما تشالا، قال:'' بكل تأكيد وجوده يسبب قلقا بالنسبة لي باعتبار أنه يعرف الكثير عن الكرة العمانية وهو نفسه الذي قاد الأحمر إلى مركز الوصيف في آخر بطولتين، ولكن لدي أسلوبي الخاص وطريقة اللعب التي لا يعرفها سوى اللاعبين أنفسهم، كما أن المنتخب العماني تغير كثيراً عن الفترة الماضية بعد أن انضم إليه العديد من العناصر الصاعدة، وفي المقابل أعرف الكثير عن المنتخب البحريني وتابعت أغلب مبارياته، وفي النهاية أؤكد أنه ليس المهم هوية المدرب فالأهم من ذلك هو هوية اللاعبين·
وأكد لوروا أن ما تم تناوله في الصحف في الأيام الماضية صحيح فيما يتعلق بتجديد عقده مع المنتخب العماني، مشيراً إلى أنه سعيد بقيادة المنتخب العماني خلال السنوات المقبلة·
واختتم حديثه مشيراً إلى أن البطولة تمثل فرصة كبيرة لبعض اللاعبين قبل أن ينهوا مشوارهم الكروي، حيث كل لاعب يتمنى أن يحرز البطولة قبل الاعتزال، مؤكداً أن مستوى المنتخب العماني يسير بشكل تصاعدي من مباراة إلى أخرى، واللاعبين تحرروا من الضغوط النفسية بعد الفوز على المنتخب العراقي، وقد ظهر ذلك واضحاً بعد تسجيل الهدف الأول حيث ظهر المستوى الحقيقي للاعبين وأنا على ثقة بأنهم سيواصلون أداؤهم المميز أمام البحرين اليوم·

اقرأ أيضا

الرياضة الإماراتية المصرية.. «مبادرات بلا حدود»