الرياضي

الاتحاد

محمد بن زايد: الفوز الوحداوي باللقب تتويج لجهود أفضل فريق بالدوري


هنأ الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الأسرة الوحداوية وعلى رأسها سمو الشيخ سعيد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس الشرف الوحداوي رئيس نادي الوحدة وأخوه سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الشرف نائب رئيس نادي الوحدة وكل أعضاء مجلس الشرف ولاعبي وجماهير ومدربي نادي الوحدة لفوزهم المستحق ببطولة دوري ·2005
وقال سموه ان الفريق الوحداوي استحق اللقب بعد أن بذل مجهودا جبارا خاصة في الجولات الأخيرة للمسابقة التي استطاع خلالها أن يحسم الموقف لصالحه بعد منافسة قوية مع العين والجزيرة·
واضاف سموه في تصريحاته للزميل محمد نجيب معد ومقدم برنامج المدير الفني بقناة أبوظبي الرياضية ان الدوري الاماراتي شهد منافسة جيدة في معظم جولاته ولكن الفريق الوحداوي كان متميزا واستحق البطولة·
وردا على سؤال يقول: هل نجح الوحدة في كسر احتكار العين لبطولة الدوري في المواسم الاخيرة قال سموه: 100% كسر الاحتكار لمصلحة كرة الامارات، لأن الاحتكار يحد من طموحات الأندية الأخرى، وخلال الموسم تابعنا تطور أداء الفريق الجزراوي وشعرنا انه من الصعب ان يتجاوزه أي فريق آخر ولكن الوحدة نجح في ذلك واستمر في الصدارة حتى النهاية· وأهم ما اتسم به الأداء الوحداوي هو الروح القتالية التي رجحت كفة الفريق في معظم المباريات فاستحق انتزاع اللقب في الجولة قبل الأخيرة للمسابقة·
وعن حظوظ الفريق العيناوي في البطولة الآسيوية قال سموه: إن مباراة 25 مايو مع فريق سبهان الإيراني ستكون حاسمة، وأدعو الله أن يوفق الفريق في تجاوز تلك المباراة وبعدها يمكن أن نتحدث عن فرصة الفريق في الفوز باللقب الاسيوي، ونأمل أن يكون الأمل أقوى من الحظ، لأن الانسان يتمنى أن يكون محظوظاً، ولكن من الصعب أن نراهن على الحظ، وإذا تجاوزنا بطل إيران فسنتحول الى المرحلة الأصعب، والمهم إذا كان العين يريد اللقب الآسيوي فيجب أن يكون لديه عناصر أجنبية أفضل، وأن يتمتع بروح قتالية غير التي يؤدي بها المباريات حالياً، وبصراحة أنا لست راضياً عن الروح التي أدى بها اللاعبون مباراتهم الأخيرة أمام الوحدة السوري·
وقال سموه: أنت ما تقدر تشغل الإنسان بالإبر أو بالحبوب أو بجرعة إذا ما كانت لديه شخصياً الروح القتالية العالية، تستطيع أن تراهن على مباراة ولا تستطيع أن تراهن على الفوز ببطولة وباختصار على اللاعبين أن يلعبوا بروح قتالية غير التي نشاهدها حالياً·
ورداً على سؤال حول توقعات سموه لبطولة الكأس قال: الوحدة اليوم منافس قوي على لقب البطولة، ولكن مباريات الكأس لها طبيعة خاصة لعدم وجود فرصة للتعويض، ومع ذلك فإنني أؤكد مجدداً أن فريق الوحدة أقوى المنافسين على اللقب·
وتمنى سموه التوفيق لنادي بني ياس الصاعد لدوري الدرجة الأولى مؤكداً أنه اذا كان الصعود صعباً، فإن البقاء في دوري الأضواء هو الأصعب·
وفي تصريحات أدلى بها سموه لإذاعة أبوظبي قال: ودعنا الدوري بفرحة وبتتويج نادي الوحدة، وفي رأيي أن الدوري الإماراتي واحد من أفضل مسابقات الدوري بالمنطقة، حيث التنافس القوي حتى الجولات الأخيرة ويكفي أن الفارق في النقاط بين الأول والسادس كان ضئيلاً، ولا شك أن التنافس القوي يخدم أندية الإمارات في مشاركتها الخارجية كما يعود بالفائدة على المنتخب الوطني·
وقال سموه: إن المجتمع الإماراتي كمجتمع عربي لا يعطي الرياضة قيمتها الحقيقية، فلا بد أن تكون الرياضة في حياتنا مثل المشرب والمأكل، وإذا كان الغرب قد تفوق علينا في عدة مجالات، فإنه لا يجوز أن يتفوق علينا في الرياضة أيضاً·
وكان الزميل حارب السويدي قد أجرى حواراً مع سمو الشيخ محمد بن زايد في إطار تغطية الاذاعة للتتويج الوحداوي، وهي التغطية التي أشرف عليها الزميل جابر عبيد مدير الإذاعة والزميل عبدالله الزعابي نائب مدير الاذاعة·

اقرأ أيضا

العين والوصل.. «الكلاسيكو المتجدد»