الاتحاد

الاقتصادي

تراجع البطالة في اليابان إلى 4,9%

عاطلون يابانيون ينتظرون توزيع وجبات من جمعيات خيرية في إحدى حدائق طوكيو

عاطلون يابانيون ينتظرون توزيع وجبات من جمعيات خيرية في إحدى حدائق طوكيو

تراجعت معدلات البطالة اليابانية إلى 4,9% خلال يناير الماضي مقابل 5,2% في ديسمبر 2009 على الرغم من تزايد التوقعات بحدوث عمليات شطب للوظائف المؤقتة. وهذه تعد أول مرة يتراجع فيها المعدل إلى أقل من 5% منذ مارس 2010 عندما بلغ معدل البطالة 4,8%.
وقالت وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات اليابانية أمس إن المعدل كان أقل من نسبة 5,1% التي توقعها معظم الاقتصاديين في استطلاع أجرته وكالة “كيودو” للأنباء، على الرغم من أنه ما زال يوجد أقل من خمس وظائف متاحة لكل عشرة أشخاص يبحثون عن عمل.
وأضافت الوزارة أن معدل البطالة بين الرجال تراجع بواقع 0,1 نقطة مئوية مقارنة بالشهر الماضي ليصل إلى 5,2%، في حين تراجع معدل البطالة بين النساء بواقع 0,5 نقطة مئوية ليسجل 4,6%.
وأضافت أنه على الرغم من تراجع معدلات البطالة، فإن أعداد العاطلين عن العمل المسجلة مع بدء العام الحالي كانت 3,23 مليون شخص بزيادة بلغت 460 ألف شخص للشهر الخامس عشر على التوالي مقارنة بشهر يناير 2009. وبالإضافة إلى ذلك فإن التوقعات بالنسبة للعاملين لفترات مؤقتة لم تكن جيدة كما هي الحال للعاملين بدوام كامل.
وقالت وزارة الصحة والعمل والرفاهية اليابانية إن مسحاً أجري في فبراير الماضي أظهر أن إجمالي 262598 عاملاً مؤقتاً في 4792 مكتب عمل من المتوقع أن يفقدوا وظائفهم في الفترة من أكتوبر 2008 إلى مارس 2010.
وهذه الأرقام أعلى بنسبة 2,3% من نتائج مسح مماثل أجري في شهر يناير الماضي بشأن التوقعات حول عدد الوظائف التي سوف يتم شطبها.
وأضافت الوزارة أن نسبة توافر الوظائف لكل باحث عن وظيفة بلغت 0,46% لم تتغير تقريباً عن نسبه 0,43% في ديسمبر الماضي. وهذا المعدل يعني أن هناك 46 وظيفة شاغرة لكل مئة شخص يبحث عن وظائف. وذكرت الوزارة في تقرير أولي أن معدل الإنفاق المنزلي ارتفع بواقع 1,7 بالمئة في يناير الماضي ليصل إلى 291,918 ين (3275,93 دولار) مقارنة بالشهر نفسه العام الماضي،
فيما تراجع متوسط الدخل الشهري بالنسبة للأسر ذات الراتب الثابت إلى 434,344 ين بنسبة 0,5% مقارنة بالفترة نفسها العام الماضي.

اقرأ أيضا

«المركزي» يتوقع نمو التمويل للقطاعات الاقتصادية