الاتحاد

مروج الشائعات يُكتب عند الله كذابا

عادة تنتشر الشائعات بسرعة غريبة في الأوساط العامة، وهناك عدة أسباب لذلك قد تختلف من شخص إلى آخر، فبعضهم يقول أرَوِّجُ الشائعات لكسر الملل، وللتنافس على إحداث الروح الشبابية فى المجتمع، والبعض الآخر يرَوِّجُها لصالح منتج شركته على حساب المنتجات المنافسة! أو ليقتل سعر منتج آخر· أو قد يهدف أحدهم أن ينال من عِرض شخص يكرهه ويفرق بينه وبين امرأته التى كان يحبها، أو حتى ليتم ترقيته أو تثبيته فى العمل، أو ليكون مُقرَّبا من المدير·
ورغم أن الأمر غير جدي بالنسبة للبعض إلا أن مروج الشائعات يُكتب عند الله كذابا، ولو قالها للمزاح!·· فقد يفرق بمزاحه بين الزوج وزوجه، وبالتالي تحقيق أعظم أمنية عند إبليس، وقد يهدم البيوت المعمرة بالحب، وقد يؤدي إلى إفلاس شخص ومن ثم وقوعه فريسة للمرض، فهل يتحمل أحدكم أن يكون سببا في الخراب؟
اللهم تب على مُرَوِّجى الشائعات وقِنا شرَّ الشائعات·

علي الأسمر

اقرأ أيضا