الرياضي

الاتحاد

16 منتخباً في السباق إلى أولمبياد «طوكيو 2020»

منتخبنا الأولمبي يبدأ المهمة في البطولة الجمعة (الاتحاد)

منتخبنا الأولمبي يبدأ المهمة في البطولة الجمعة (الاتحاد)

معتصم عبدالله (دبي)

تتجه أنظار القارة الصفراء اليوم إلى تايلاند، التي تحتضن بطولة آسيا تحت 23 عاماً، بمشاركة 16 منتخباً تتطلع إلى الحصول على المجد القاري والتأهل لدورة الألعاب الأولمبية بطوكيو عام 2020، وتقام النسخة الرابعة من البطولة الأحدث في القارة الصفراء في ثلاث مدن، هي بانكوك وبوريرام وسونجكلا، حيث تنطلق المنافسة اليوم، على أن تجري المباراة النهائية يوم 26 يناير الحالي.
وتعد النسخة الحالية هي الرابعة في البطولة الأحدث على مستوى القارة بعد نسخ عُمان 2013، والتي توج بلقبها المنتخب العراقي، وقطر 2016 التي توج بها منتخب اليابان، والصين 2018، التي نال لقبها منتخب أوزبكستان بعد فوزه في النهائي على فيتنام 2-1.
وستكون المنافسة على أشدها في تايلاند 2020 من أجل الحصول على بطاقات التأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو، حيث تحصل أول ثلاثة منتخبات على بطاقات التأهل، كي تنضم إلى منتخب اليابان المضيف، وتشهد جولة الافتتاح مباراتي العراق وأستراليا، وتايلاند والبحرين ضمن المجموعة الأولى.
وتشهد البطولة إقامة 32 مباراة، ينتظر أن تكون حافلة بالندية والإثارة ضمن سباق تحقيق المجد القاري، ومن المقرر أن تقام المباريات في أربعة ملاعب، على استاد راجامانجالا الشهير في بانكوك (والذي سيستضيف المباراة النهائية) استاد ثاماتسات في باثوم ثاني، واستاد سونجكلا تينسولانون، واستاد بوريرام.
وتدخل كرة القدم الآسيوية محطة تاريخية مع انطلاقة البطولة، عبر تطبيق نظام حكم الفيديو المساعد، خلال جميع المباريات، لتكون كأس آسيا تحت 23 عاماً 2020 أول بطولة في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، تشهد تطبيق نظام حكم الفيديو المساعد في جميع المباريات الـ32، وكان نظام حكم الفيديو المساعد طبق للمرة الأولى في قارة آسيا، اعتباراً من الدور ربع النهائي في نهائيات كأس آسيا 2019 في الإمارات التي أقيمت في يناير من العام الماضي.
وقال الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، إن القارة الصفراء تعتبر موطناً للمواهب الناشئة البارزة، وأضاف: «تؤكد بطولة آسيا تحت 23 عاماً على طموحاتنا في توفير منصة عالمية المستوى للاعبينا وفرقنا من أجل التألق».
وأوضح: «توفر البطولة فرصة لرؤية النجوم في طور الإعداد، اللاعبون الذين يتطلعون إلى كسب أماكنهم في كأس العالم 2022 في قطر وكأس آسيا 2023 في الصين، وكذلك دورة الألعاب الأولمبية هذا الصيف، والتي ستعود إلى قارتنا العظيمة من خلال اليابان».
وتابع: «بالنيابة عن أسرة كرة القدم الآسيوية، أتمنى التوفيق لجميع المنتخبات المشاركة، كما نُعرب عن تقديرنا الخالص لاتحاد كرة القدم في تايلاند على تفانيه في توفير أفضل بيئة ممكنة للفرق واللاعبين».

اقرأ أيضا

مدرب «أبيض الشباب» ينتظر قرار «المنتخبات»