الاتحاد

الإمارات

سعود القاسمي يفتتح مستشفى عبيد الله لعلاج كبار السن برأس الخيمة

سعود القاسمي ونهيان بن مبارك ومحمد عبد الله خلال الافتتاح

سعود القاسمي ونهيان بن مبارك ومحمد عبد الله خلال الافتتاح

افتتح سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي ولي العهد ونائب حاكم رأس الخيمة صباح أمس مستشفى عبيد الله لعلاج كبار السن وأمراض الشيخوخة بالإمارة بحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وحميد القطامي وزير الصحة والدكتور علي شكر مدير عام وزارة الصحة ورجل الأعمال ومؤسس المستشفى محمد ابراهيم عبيد الله وعدد من المسؤولين بوزارة الصحة وكبار الشخصيات·
وقام سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي بتفقد الأقسام والعنابر والغرف المختلفة واطمأن على حالة المرضى المسنين البالغ عددهم حتى الآن 47 مريضاً ومريضة بينهم 29 مسناً و18 مسنة·
وقال محمد راشد الشحي مدير المستشفى الجديد إن طاقة المستشفى الإجمالية 126 سريراً موزعة على أربعة أقسام داخلية في الطابقين الأول والأرضي، حيث يحتوي الطابق الأرضي على 20 غرفة للنساء والرجال والدور الأول على قسم للنساء وفيه 4 عنابر و10 غرف وقسم للرجال وفيه 5 عنابر و6 غرف·
وأضاف الشحي أن المستشفى وفر كادراً طبياً وفنياً وتمريضياً جديداً بواقع 9 أطباء و4 فنيين للعلاج الطبيعي و4 فنيين لمختلف التخصصات، مشيراً الى أن المستشفى التخصصي لكبار السن وعلاج الشيخوخة يحتوي على أقسام وأجنحة علاجية للحالات الطارئة والحرجة للمرضى النساء والرجال وقسم خاص للتثقيف الصحي والمحاضرات، وذلك الى جانب العنابر وغرف الطعام الخاصه بالمسنين الرجال والنساء وأقسام داخلية للادارة ومكتب لخدمة العملاء واستراحة خارجية وحديقة للمرضى·
وعلى هامش الافتتاح كرم سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي بقصره بالظيت رجل الأعمال ومؤسس المستشفى محمد عبيد الله بمنحه ''قلادة القاسمي'' الدرجة الثانية الخاصة بحكومة رأس الخيمة لدعمه اللامحدود ومساهمته في أعمال الخير لتنمية المجتمع وتقدمه·
يشار إلى أن بناء المستشفى بدأ منذ أكثر من عامين، بينما تم بدء التشغيل التجريبي الشهر الماضي·
وفي سياق آخر، تبنت وزارة الصحة استراتيجية مشروع لعلاج كبار السن وذلك بهدف توفير الحياة الصحية والخدمات الطبية المتكاملة لفئة كبار السن الذي ترعاه حرم صاحب السمو الشيخ صقر بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، صاحبة السمو الشيخة مهرة بنت أحمد رئيسة جمعية نهضة المرأة برأس الخيمة·
وقال الدكتور علي شكر مدير عام وزارة الصحة إن سياسة الدولة تتوجه نحو تقديم الخدمات الصحية والعلاجية المتخصصة لكبار السن من الجنسين وتلبية كل متطلبات الحياة الكريمة وضمان شيخوخة آمنة ومستقرة لهم، مشيراً الى أن الإحصاءات والدراسات تشير الى أن نسبة كبار السن في الدولة آخذة في التصاعد حيث يتوقع أن تبلغ 12,6% من السكان عام ،2010 بينما لم تتجاوز 4,2% عام ·1995

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي