الاتحاد

كرة قدم

الوصل يخطف 4 نقاط من الجزيرة للمرة الثـانية في «الاحتراف»

تكافؤ الوصل والجزيرة أنهى اللقاء بالتعادل  (تصوير أشرف العمرة)

تكافؤ الوصل والجزيرة أنهى اللقاء بالتعادل (تصوير أشرف العمرة)

علي معالي (دبي)

خرجت مباراة الوصل مع الجزيرة بالكثير من المكاسب للفريقين رغم انتهاء المباراة بالتعادل الإيجابي 2/‏‏2، فالوصل استطاع أن يخطف 4 نقاط للمرة الثانية في عهد الاحتراف، وهي الأولى بنتيجة إيجابية من بين أنياب الجزيرة بتحقيق الفوز في مباراة الدور الأول 2/‏‏ 1، ثم التعادل 2/‏‏ 2 في المباراة الثانية أمس الأول.
وكان الوصل قد سبق أن حصل على 4 نقاط من الجزيرة في موسم 2012/‏‏ 2013، ولكن بنتيجة سلبية في الدور الأول على ملعب الوصل، ثم نجح الفهود في الفوز في العودة 3/‏‏ 2 على ملعب الجزيرة، كما حافظ الوصل بالنقطة التي حصل عليها على ترتيبه في المركز الرابع برصيد 24 نقطة، ووصل الجزيرة إلى 15 نقطة في المركز العاشر.
من جانبه أشاد حميد يوسف مدير الكرة بنادي الوصل بما قدمه «الفهود» في مواجهة الجزيرة، مشيراً إلى أن هناك الكثير من الفرص التي ضاعت من لاعبي الفريق لتحقيق الانتصار، وقال: «بشكل عام راضون عما قدمه الأصفر خاصة وأنها مباراة ضد فريق كبير وبحجم نادي الجزيرة».
وأضاف: «تغييرات كالديرون، التي يمكن وصفها بالجريئة جعلت الإمبراطور ينتفض، خاصة في الشوط الثاني عندما دفع بعناصر هجومية مميزة منها عبدالله كاظم ومحمد خلفان ومحمد جمال، وكانت بعض هذه التغييرات على حساب الجانب الدفاعي، فهي مجازفة وجرأة في نفس الوقت من المدرب الذي وثق تماماً في قدرات وإمكانات اللاعبين».
وقال «لم ننجح في استغلال الفرص المتنوعة، لكن يحسب للاعبين رغبتهم في تحقيق الانتصار حتى اللحظات الأخيرة من المباراة، والنقص المتواجد في الجزيرة ليس بالمؤثر، والغيابات موجودة في كل الفرق، وتأثرنا بالتأكيد بعدم وجود إيدجار، ولكن يجب التأكيد على أن العناصر التي تواجدت في أرض الملعب قامت بدورها على أفضل ما يكون، وليس غياب إيدجار فقط مؤثر ولكن هناك أيضا أحمد الشامسي الذي يلعب دوراً محورياً في خط الوسط».
وعن فترة التوقف ومباراة كأس الخليج العربي أمام الوحدة يقول حميد يوسف «سنخوض مباراة ودية مع الشباب السعودي يوم 17 يناير، وفيها يحاول الجهاز الفني الاطمئنان على كافة لاعبيه قبل خوض المباراة المهمة ضد الوحدة والمحدد لها يوم 19 يناير في زعبيل، وسيكون الأصفر جاهز تماما للمواجهة من خلال خلو قائمة الفريق من الإصابات أو الغيابات».
وقال سالم عبدالله لاعب وسط الوصل: «حققنا نقطة إيجابية، ولكن هدفنا كان واضحاً من البداية بالبحث عن نقاط المباراة كاملة، وظهر إصرارنا على ذلك في الشوط الثاني، وسجل الجزيرة هدفيه من هفوتين فقط، فيما عدا ذلك كانت السيطرة للأصفر طوال المباراة من كافة أطراف الملعب».
وأضاف: «تعودنا من كرة القدم عندما تهدر الفرص، فلابد أن تستقبل أهدافاً في مرماك، وهو ما حدث معنا، ولكن الشيء الجميل والرائع في الوصل حالياً، أننا أصبحنا لا نتأثر بغياب أي لاعب، حيث افتقدنا ضد الجزيرة ثنائي مؤثر وهما إيدجار وأحمد الشامسي، وأصبحت دكة بدلاء الوصل حالياً تصنع الفارق وهو ما حدث عقب نزول عبدالله كاظم ومحمد خلفان ومحمد جمال».
وختم سالم: «لدينا مرحلة مقبلة مهمة للغاية، ونمتلك عناصر قوية تستطيع تأدية العديد من الأدوار في أكثر من بطولة، ونجح مدربنا كالديرون في تهيئة اللاعبين بالشكل اللائق، وثقتنا تتزايد في أنفسنا من مباراة لأخرى».

أحمد سعيد: كسبنا النقطة والنجوم الجدد
دبي (الاتحاد)

ظهرت علامات الرضا على وجه أحمد سعيد مشرف الفريق الأول بالجزيرة، وقال «لم نكسب نقطة فقط، بل عناصر سيكون لها المستقبل الكبير داخل الملعب، ولعبنا مع فريق كبير بحجم الوصل الذي قدم مباراة كبيرة».
وأضاف «جماهيرنا والمتابعون يطالبون الجزيرة بالمزيد، وهذا أمر واقع نظراً للإمكانات الكبيرة التي يمتلكها الفريق، وأعتقد أننا بدأنا نعود شيئاً فشيئاً، وسعادتي كبيرة بما قدمه الفريق من روح عالية وإصرار على العودة من جديد من خلال بوابة نادي الوصل بعد أداء متزن على الرغم من التغييرات المتنوعة التي تواجدت في المباراة».
وتابع «الدور الثاني سيكون بمثابة مرحلة التصحيح بالنسبة لنا، وهو ما نأمل أن نسير فيه بخطوات ثابتة نحو استعادة القوة الكاملة للفريق، والظهور كان مناسبا للثنائي الأجنبي لافيتا وجونز، وفترة التوقف الحالية ستكون فرصة مناسبة أمام المدرب تين كات، وهناك مباراة ودية خلال فترة التوقف مع اتحاد جدة السعودي يوم 15 يناير الجاري، وهي فرصة أمام المدرب لوضع لمسات إضافية في مباراة قوية».

جونز: أهدرنا الفوز
دبي (الاتحاد)

عبر الترينيدادي جونز لاعب الجزيرة عن سعادته بما قدمه في أول ظهور له، قائلًا «أهدرنا الفوز، بعد أن تقدمنا مرتين، وذلك بسبب بعض الأخطاء، ولكننا إجمالاً قدمنا مباراة جيدة، خاصة وأن الفريق به العديد من العناصر الجديدة التي تشارك مع بعضها البعض للمرة الأولى». وقال «التعادل الإيجابي أمام فريق منظم وقوي مثلما شاهدنا الوصل اعتبره أمراً جيداً، وأحتاج لمزيد من الوقت للانسجام الكامل، حيث تدربت مع زملائي مرة واحدة فقط».

كاظم: هدفي جاء في توقيت مناسب
دبي (الاتحاد)

أشاد عبدالله كاظم بما قدمه الفريقان في أرض الملعب من مستوى متميز خاصة من جانب فريقه الوصل قائلاً: «الجميع استمتع بعرض قوي من الطرفين، وكانت رغبتنا كبيرة في الفوز، والدليل أننا حاولنا حتى اللحظات الأخيرة، ولم نستسلم لتقدم الجزيرة في المرة الأولى والثانية».
وأضاف: «ما يميزنا في الفترة الحالية، أننا نفكر في كل مباراة على حدة، ونهتم بكل المباريات في كل المسابقات، وهناك حالة تركيز كبيرة من جميع العناصر، لأننا نرغب في أن يستعيد الفهود قوتهم المعهودة».
وعن هدفه الأول الذي سجله يقول: «جاء في توقيت مناسب جداً، خاصة وأنني منذ فترة طويلة بعيد عن التهديف، وأسعى إلى الاستمرار مع زملائي في تقديم الأفضل لإسعاد الوصلاوية».

اقرأ أيضا