الاتحاد

الرياضي

نادال يكسب فافرينكا بصعوبة في «ميامي» المفتوحة للتنس

نادال فاز على فافرينكا وتأهل إلى دوري الثانية

نادال فاز على فافرينكا وتأهل إلى دوري الثانية

عقب منافسة شرسة استغرقت ساعتين و45 دقيقة نجح نجم التنس الإسباني رافاييل نادال، المصنف الأول على العالم في تخطي عقبة السويسري ستانيسلاس فافرينكا وتغلب عليه 4/6 و7/6 (7/5) و1/6 صباح أمس في الدور الرابع لبطولة ميامي لتنس الأساتذة التي يبلغ مجموع جوائزها تسعة ملايين دولار.
وتأهل نادال المصنف الأول للبطولة إلى دور الثمانية ليلحق بالنجم السويسري روجيه فيدرر، المصنف الثاني على العالم والثاني للبطولة والصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الثالث للبطولة والمصنف الرابع البريطاني آندي موراي.
وكان الفرنسي جيل سيمون المصنف السابع للبطولة اللاعب الوحيد من بين المصنفين الأوائل الذي خرج من البطولة. وحقق فيدرر الفوز رقم 33 له في بطولة ميامي التي يشارك بها للمرة 11 على التوالي، وتغلب على الأميركي تايلور دينت 3/6 و2/6. وقال فيدرر: «استمتعت كثيراً باللعب أمام تايلور، أعتقد أنه كان يلعب جيدا». وعانى دينت «27 عاما» كثيراً من مشكلات جسدية على مدار ستة أشهر وخضع لثلاثة عمليات جراحية في الظهر، بعد أن غاب عن بطولات التنس للمحترفين ثلاثة أعوام بسبب مشكلاته الصحية، وعاد دينت إلى ملاعب التنس في بداية العام الحالي ولكنه فقط ضمن المصنفين ال 500 الأوائل في التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين.
واحتاج فيدرر إلى أقل من 90 دقيقة للفوز على دينت والتأهل إلى دور الثمانية حيث يلتقي مع لأميركي الآخر آندي روديك الذي فاز على الفرنسي جيل مونفيس المصنف التاسع للبطولة 6/7 (2/7) و4/6. ويتقدم فيدرر على روديك 2/16 من حيث عدد مرات الفوز والهزيمة في المباريات التي جمعت بينهما من قبل.
وقال روديك: «ستكون (مباراة) صعبة، لكنني أشعر بأنني ألعب جيداً، فيدرر يلعب ضربات الإرسال جيدا أمامي وأتمنى أن أتمكن من الصمود». وكان روديك وجه صدمة لفيدرر في بطولة ميامي العام الماضي وأطاح به لكن الأخير ثأر لتلك الهزيمة وتغلب على اللاعب الأميركي في بطولة أستراليا المفتوحة في يناير الماضي.
أما ديوكوفيتش فسيلتقي في دور الثمانية مع الفرنسي جو-ويلفريد تسونجا، ويسعى اللاعب الصربي للثأر بعد أربع هزائم متتالية أمام اللاعب الفرنسي. وحجز ديوكوفيتش الفائز بلقب ميامي عام 2007 مقعده في دور الثمانية بعدما تغلب على التشيكي توماس بيرديتش 3/6 و2/6 كما تغلب تسونجا المصنف العاشر للبطولة على مواطنه جيل سيمون 7/6 (7/4) و3/6 و2/6.
وكان ديوكوفيتش أطاح بتسونجا من نهائي بطولة أستراليا المفتوحة العام الماضي وأحرز اللقب الوحيد له في بطولات «جراند سلام» الأربع الكبرى، وبعـــــدها حــقق تسونجا أربعة انتصارات على اللاعب الـــــصربي في بطـــــولات بانكــــوك وباريس وشنجهاي ومارسيليا.
وقال ديوكـــوفيتش: «خـــــسرت أمامه أربع مرات متـتالية، لذلك يتمتع هو بترشيح أقوى شيئا ما، ولكن كل المباريات كانت تتسم بالندية، وسيكون تحقيق الفوز بمثابة تحد بالنسبة لي». وأوضح ديوكوفيتش عقب فوزه على بيرديتش: «ليست هناك سهولة في هذه المرحلة من البطولة، أواجه أول 20 مصنفا على مستوى العالم». وأضاف: «كنت أحاول تعطيله طوال الوقت، لأنني كنت أعلم أنه لاعب مغامر لأقصى الحدود، ولكن ليس متماسكا على خط نهاية الملعب، ارتكب العديد من الأخطاء، لذا قمت بتغيير سرعة أدائي ولعبت مباراة جيدة للغاية».

اقرأ أيضا

3 ميداليات للقوس والسهم في تحدي دكا