الاتحاد

عربي ودولي

بوتين يلتقي نظيره الأوكراني في سوتشي

كييف (وكالات) - أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش محادثات في سوتشي، بينما تشهد أوكرانيا صعوبات اقتصادية متزايدة.
فيما يحتل المحتجون الموالون لأوروبا، منذ أكثر من شهرين، وسط كييف ويصرون على مواصلة الاحتجاجات. واللقاء الذي كان منتظراً جداً، عقد مساء أمس الأول، لكن لم يؤكد قبل صباح أمس السبت، كما لم تُسرب أي معلومات عن مضمون المحادثات.
وهذا اللقاء الذي عقد «في الملعب» على هامش افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في سوتشي هو الأول منذ منح روسيا في ديسمبر الماضي، أوكرانيا مساعدة اقتصادية كبيرة أثرت على ما يبدو على توجه هذه الجمهورية السوفياتية السابقة بعد تعليق كييف اتفاق شراكة مع الاتحاد الأوروبي.
وعاد يانوكوفيتش أمس إلى أوكرانيا، لكن لم تُسرب أي معلومات عن المواضيع التي تم التطرق إليها خلال اللقاء بينما تهز أوكرانيا أزمة سياسية منذ أكثر من شهرين.
وتبدو البلاد على حافة تخلف عن السداد بانتظار دفعة جديدة، معلقة على ما يبدو، من خطة الإنقاذ الروسية. وقال ناطق باسم الرئاسة الأوكرانية «لقد تحدثا في المعلب.
لم يعقد لقاء ثنائي رسمي، ولم يكن ذلك مقرراً في برنامج إقامة يانوكوفيتش في سوتشي».
والمعلومات نفسها صدرت في سوتشي عن ديمتري بيسكوف الناطق باسم بوتين.
وتنتظر روسيا تطورات المشهد السياسي في أوكرانيا التي استقال رئيس وزرائها ميكولا أزاروف الأسبوع الفائت لتدفع الشريحة المقبلة من مساعدتها المالية الكبيرة لكييف.
ولم يعين يانوكوفيتش رئيسا آخر للوزراء، بينما اتهمته المعارضة بأنه ذهب ليشاور فلاديمير بوتين بشأن رئيس الحكومة المقبل.
وفي مؤشر على الضغوط الروسية المتزايدة، يحتجز رجال الجمارك الروس شحنات عدة من المواد الغذائية والفحم المصدرة من شرق أوكرانيا المؤيد لروسيا منذ السادس من فبراير، كما قالت غرفة تجارة لوجانسك التي تقع في المعقل الانتخابي ليانوكوفيتش.

اقرأ أيضا

ترامب يهدد بإطلاق سراح أسرى "داعش" على الحدود الأوروبية