الاتحاد

الإمارات

أولياء أمور وتلاميذ يطالبون بإلغاء تمديد اليوم الدراسي في «النموذجيات»

طالب أولياء أمور طلاب في المدارس النموذجية في الشارقة بضرورة إعادة النظر في قرار المنطقة التعليمية القاضي بتمديد الدوام المدرسي لمدة 45 دقيقة لصالح “حصة المناشط” بحيث يصبح اليوم الدراسي 8 حصص بدلا من 7 حصص.
فيما شدد آخرون على إلغاء هذا القرار الذي حددته المنطقة التعليمية بتعميم وزع على إدارات المدارس للمباشرة في تنفيذه فورا وأقرته الوزارة لصالح “النموذجيات” فقط.
وكان التعميم الصادر من منطقة الشارقة التعليمية قد تم تنفيذه في نموذجيات الإناث مع بداية الأسبوع الماضي، فيما بدأ تطبيقه لنموذجيات الذكور مع مطلع الشهر الجاري.
وأفاد أولياء أمور وطالبات في عدد من النموذجيات أن هذا القرار يحمل انعكاسات ذات أبعاد سلبية على المنظومة الاجتماعية للتلميذ من حيث تفتيت العلاقة بين الطالب والأسرة وقتل روح الرغبة في الدراسة فضلا عن الضغط الكبير الذي يرزح تحته الطلبة جراء الدراسة المكثفة والمطالبة بحقوق الطالبات والطلاب في ممارسة حياة طبيعية مناشدين الجهات المعنية و كافة المؤسسات والفعاليات ومجلس التعليم بدعم مطالبهم العادلة والمشروعة.
وطالبت شمسه راشد رئيس مجلس أمهات المدارس النموذجية بإلغاء هذا التعديل على الدوام خصوصا في ظل ولوج فصل الصيف مشددة رفضها لقضية “غياب الطلبة عن الدوام” كحل للمشكلة.
وبررت تحفظها على القرار بتداعياته السلبية على الطالب من الجوانب النفسية والاجتماعية والتعليمية. وقالت عضوة في مجلس أمهات أولياء الأمور أشارت إلى نفسها باسم “أم عبد الله” إن الدوام يبدأ في السابعة وينتهي في الـثانية والنصف ولكن بعد الزيادة أصبح ينتهي في الثالثة والثلث تقريبا بسبب حصة المناشط رغم غياب جميع المضامين المتعلقة بالمناشط حيث الإمكانات المتواضعة للمدارس.
وقال عبد الله الزري ولي أمر طالب في احدى النموذجيات إن القرار غير مدروس اذ أن التعديل في الدوام لا يحمل تبريرا واضحا حيث إن زيادة 45 دقيقة لصالح مناشط لا تتوفر لها أصلاً أية مقومات اذ لا يوجد مسابح ولا قاعات رياضية ولا مختبرات جيدة فلماذا يفرضون على الطلاب هذا الأمر؟ فضلا عن التأخر في المدرسة حتى الساعة الثالثة والنصف يؤدي الى وصولهم نحو الرابعة والنصف ..فمتى سيذاكرون ويتناولون طعامهم ويجلسون مع أسرهم، فهذه الساعة هي الفترة الوحيدة التي نعيش فيها كأسرة حقيقية خلال النهار.
وأشار الزري الى انه ضد فكرة الغياب عن المدرسة لانه يلحق الضرر بالعملية التربوية ولكنة يفكر جديا بنقل ابنه الى مدرسة خاصة.
الى ذلك اعتبرت الطالبة نوره علي أن القرار مجحف بحق الطالبات فيما اعتبره الطالب عبد الرحمن عبد الله قراراً محبطاً، وطالب الوزارة بإلغائه.
في المقابل أكد مدراء مدارس نموذجبات احترامهم للقرار وتفهمهم في الوقت نفسه لردود فعل الطلبة الغاضبة ازائه مستدركين رفضهم لأي أسلوب يتبنى قضية التغيب عن الدوام أو اللجوء الى الإعلام لترويج أراء قد تكون مغلوطة.
وقال محمد الريح مدير المدرسة النموذجية للتعليم الثانوي إن هذا القرار صادر من المنطقة وتم تطبيقه وفقا للوائح مشيرا الى أن الطلبة اعربوا عن عدم رضاهم ازاء القرار غير انهم لا يملكون سوى التنفيذ لحين صدور تعميم آخر ينفي سابقه.
أما ليلى القصير مديرة مدرسة واسط فتقول: “نحن نحترم القوانين واستدركت نحن دولة قانون ومؤسسات والقرار برغم ردود أفعال الطالبات الغاضبة تجاهه واجب تطبيقه منوهة إلى أنها اجتمعت مع مجلس الطالبات واستمعت لأسباب عدم تقبلهن للقرار ولكنها ترفض بصفة قاطعة التغيب عن حصة المناشط في المدرسة”.
البحث عن حل يرضي جميع الأطراف
أكد مصدر مسؤول في المنطقة التعليمية اجتماع مديرة المنطقة فوزية غريب أمس مع مديري مدارس النموذجيات ومجلس الطلاب ومجلس أولياء الأمور تم خلاله طرح هذه القضية على طاولة النقاش بغية الوصول الى حل يرضى جميع الأطراف واسفر اللقاء عن البدء بتنفيذ القرار كما هو على أن يتم دراسة جميع الأبعاد المطروحة للنظر في إمكانية تعديله لاحقا غير انه لم يتسن لـ “الاتحاد” الحصول على رد من مديرة المنطقة بهذا الخصوص.

اقرأ أيضا

13 يوماً إجازات العامين الجاري والمقبل