الاتحاد

الإمارات

شرطة أبوظبي تنظم ندوة حول مخاطر الدراجات النارية الرباعية

استخدام الدراجات النارية الرباعية يتطلب اتخاذ إجراءات حمائية

استخدام الدراجات النارية الرباعية يتطلب اتخاذ إجراءات حمائية

ينظم مركز البحوث والدراسات الأمنية في شرطة أبوظبي بالتعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا اليوم ندوة في حرم الجامعة حول الدراجات النارية الرباعية، بمشاركة عدد من ضباط الشرطة والمختصين بالمركز وأساتذة وطلبة الجامعة.
وأكد اللواء ناصر لخريباني النعيمي الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية مدير مركز البحوث والدراسات الأمنية حرص القيادة العامة لشرطة أبوظبي، ووفقاً لأهدافها وأولوياتها الاستراتيجية على نشر الوعي بين طلبة الجامعات وكليات التقنية العليا والمدارس وتحذيرهم من مخاطر الاستخدام غير الآمن للدراجات النارية الرباعية والتي غالبا ما تستخدم للأغراض السياحية والترفيهية. وأشار إلى أهمية إيجاد تشريعات تضمن سلامة أبنائنا وتأمين الشروط الفنية الواجب توافرها في الدراجات النارية ونظم استيرادها وتداولها واستخدامها تعزيزاً للسلامة والأمان لسائقيها ولمستخدمي الطريق على السواء.
وأضاف أن الدراجات النارية الرباعية يمكن استثمارها في العديد من المجالات الترفيهية والسياحية والأغراض المدنية الزراعية والأخرى العسكرية. وحذر من إساءة استعمال هذه الدراجات النارية من قبل الشباب والمراهقين في منافسات غير محسوبة العواقب مما يجعلها نوعاً من الممارسات العشوائية التي لا تحمد عقباها مشيرا إلى أن تلك الممارسات امتدت لتشمل كافة إمارات الدولة.
وكان مركز البحوث والدراسات الأمنية في القيادة العامة لشرطة أبوظبي أصدر في وقت سابق دراسة بعنوان " الدراجات النارية الرباعية، بين قانونية الترخيص ومخاطر الاستخدام ، حاثاً على ضرورة ترخيص الدراجات النارية الرباعية من الجهات المختصة، وفق قانون السير والمرور الاتحادي رقم 21 لسنة 1995 والذي يعد من أهم القوانين التي تتعلق بتنظيم حركة السير في الدولة.
وتناولت الدراسة مخاطر قيادة الدراجات النارية الرباعية، حيث أوضحت أن قيادتها غالبا ما تكون محفوفة بالمخاطر في حال عدم حصول مستخدميها على الترخيص وعدم توفر الغطاء التأميني وصعوبة الوصول إلى السائق في حال ارتكاب حادث أو إلحاق أضرار بالآخرين .

اقرأ أيضا

أصدره حمدان بن محمد.. قرار بتنظيم تشغيل المركبات ذاتية القيادة بدبي