في إطار خطتها الاستراتيجية التي أعلنت عن تفاصيلها مؤخراً، كشفت مؤسسة الإمارات للخدمات (خدمات) عن قيامها بمشروع مسح ميداني بهدف تطوير قاعدة بيانات تفاعلية بالجهات المستفيدة من خدماتها وفقاً لنشاطها وتحديد المواصفات المطلوبة لكل جهة وفقاً لطبيعة النشاط الذي تمارسه· وقال سعادة خالد يوسف الجوهري مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات: ''شملت المرحلة الأولى من المسح 27 جهة بإجمالي 942 موقعاً، تضم وزارات ومؤسسات اتحادية ومحلية، وقال الجوهري إن المرحلة الأولى من المسح استغرقت (7169) ساعة عمل، وكشفت عن حاجة ملحة إلى استحداث خدمات جديدة في عدد من القطاعات الحيوية، وشدد على أهمية وجود خطة لخلق كوادر وطنية مدربة ومتخصصة في التخصصات الدقيقة التي تظهر خلال مضي الدولة في مسيرتها التنموية''· وأضاف أن نتائج المرحلة الأولى من المسح الميداني، الذي أطلقته المؤسسة في منتصف شهر مارس الماضي، تضمنت مؤشرات وأرقاماً يمكن أن تكون عوناً كبيراً لصانعي القرار في الدولة، بالإضافة إلى أهميتها في تحديد مسيرة العمل في المؤسسة في المرحلة المقبلة·