الرئيسية

الاتحاد

شرويدر: الإمارات الشريك الرئيسي لألمانيا في الشرق الأوسط


آيسن ـ رضا هلال :
أكد المستشار الألماني جيرهارد شرويدر أن الشراكة القائمة حاليا بين ألمانيا والإمارات ستشهد مزيدا من النمو والتقدم خلال السنوات القليلة المقبلة، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن بلاده تعتبر الإمارات الشريك الرئيسي لألمانيا في الشرق الأوسط، وقال شرويدر خلال توقيع اتفاقية التعاون المشترك وتأسيس مجلس رجال الأعمال بين البلدين أمس الأول في آيسن الألمانية: إن النمو الاقتصادي في الإمارات شهد تطورا كبيرا خلال السنوات القليلة الماضية، وذلك بفضل السياسات الحكيمة التي تنتهجها الدولة في تنويع مصادر الدخل، والتي أسسها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وبالجهود الحالية التي يبذلها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة 'حفظه الله' حيث حرص سموه على السير في نفس الاتجاه·
من جانبه أكد سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة التخطيط والاقتصاد في أبوظبي ورئيس وفد الدولة المشارك في ملتقى الشراكة في ألمانيا أن ألمانيا تعول على الإمارات كثيرا باعتبارها البوابة الرئيسية إلى أسواق آسيا وأفريقيا، مشيرا إلى أن المباحثات التي جرت مع المسؤولين الألمان تركزت بالدرجة الأولى حول تعزيز التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة بين البلدين، خاصة وأن ألمانيا تأمل في الوصول إلى أسواق المنطقة التي يصل حجم مستهلكيها إلى أكثر من ملياري نسمة·
وأكد سمو الشيخ حامد بن زايد أن الفترة المقبلة ستشهد مزيدا من التعاون بين الجانبين، خصوصا بعد النجاح الكبير الذي شهدته المباحثات بين الطرفين، والتي كان آخرها توقيع مجموعة من الاتفاقيات الاقتصادية، مشيرا إلى أن الإمارات تسعى إلى تعزيز التبادل الاستثماري مع ألمانيا تكلل بإنشاء مشروعات ضخمة بين رجال الأعمال من الدولتين·

اقرأ أيضا

منصور بن زايد: معرضا «يومكس وسيمتكس 2020» بوابة عبور نحو المستقبل