الاتحاد

الاتحاد نت

"أفخاذ اللاعبين" وراء كارثة "بورسعيد" المصرية

من مباراة الأهلي والمصري

من مباراة الأهلي والمصري

في أول رد فعل لها على أحداث المجزرة الكروية التي حدثت بمدينة بورسعيد المصرية. قالت "هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر" في السعودية، عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي"تويتر"، "إن ما حدث في بورسعيد بعد مباراة كرة القدم، ماهو إلا عقاب من الله لللاعبين لأن لباسهم كان غير ساتر للعورة وأفخاذهم كانت بادية للأعين كالشمس في كبد السماء".

وقد شهدت مواقع التواصل الاجتماعي مئات التعليقات تعقيباً على ما نشرته الهيئة، حيث كتب أحمد سعيد، متهكماً، "ياريت اللجنة اللي شكلها مجلس الشعب (المصري) لمعرفة ملابسات الحادث تستعين بما تمخض عنه هيئة الأمر بالمعروف".

وقال راشد: "ياريت الهيئة تخليها في حالها، وما تدخلش في كرة القدم ابلي ما بيعرفوش حاجة عنها". وعلقت "مرام" ساخرة "هو ده التطور الطبيعي لهيئة كل همها ملاحقة الناس وتتبعهم". بينما قال أنور" أفخاذ اللاعبين هي السبب؟ آه يا أمة ضحكت من جهلها الأمم".

يذكر أن أحداث مباراة لكرة القدم بين فريقي الأهلي والمصري قد انتهت نهاية مأساوية على إثر تدافع الآلاف من جماهير النادي المصري إلى مدرجات الفريق الآخر والاعتداء عليهم بالضرب، وقد أسفرت الحادث عن مصرع أكثر من 70 شاباً من الجمهور وإصابة العشرات.

اقرأ أيضا