الاقتصادي

الاتحاد

اتحاد الغرف يبحث تعزيز العلاقات الاقتصادية مع ماليزيا


دبي - الاتحاد: بحث سعيد علي خماس عضو مجلس إدارة اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة الفجيرة مع داتو مد راملي بن محمد رئيس غرفة تجارة ملاي بولاية مالكا الماليزية سبل تطوير التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين لاسيما وان اتحاد الغرف يطمح لتطوير العلاقات مع القطاع الخاص في الدول الصديقة·
تناول اللقاء بحث امكانيات تنظيم تبادل المعارض في كلا البلدين ولاسيما تنظيم معرض صنع في الإمارات في السوق الماليزية، واستضافة معرض المنتجات الوطنية الماليزية في السوق المحلية، ودعا لتقديم حوافز وتسهيلات متبادلة للعارضين في كلا البلدين، كما قدم المسؤول الماليزي شرحاً مفصلاً كما قدم الدعوة عن طريق اتحاد الغرف لكافة الشركات الإماراتية ورجال الاعمال للمشاركة في المعرض التجاري الماليزي الدولي الذي سيعقد خلال الفترة 11 - 13 سبتمبر القادم·
وأشار خماس إلى أن الإمارات ترتبط بماليزيا باتفاقيات اقتصادية عديدة وخاصة في مجال تشجيع الاستثمار ومنع الازدواج الضريبي والنقل الجوي الأمر الذي اسهم في تبادل الاستثمارات، وقال ان الإمارات تأتي على قمة الاسواق الهامة بمنطقة الشرق الاوسط بالنسبة لماليزيا فقد بلغ حجم التبادل التجاري المشترك بين البلدين خلال عام 2003 حوالي 2,8 مليار درهم اذ بلغت واردات الإمارات من ماليزيا 2,6 مليار درهم بينما بلغت قيمة صادراتها إلى ماليزيا حوالي 144 مليون درهم·
كما بين خماس ان ماليزيا تعد من الدول الرئيسية المصدرة للإمارات وقد اسهم الاتجاه الايجابي للتجارة الخارجية بين البلدين في تحفيز وتنويع مجالات التعاون الاقتصادي من خلال تنشيط حركة رجال الأعمال والمسؤولين بالبلدين واقامة العديد من المشاريع المشتركة بين رجال الأعمال في مجالات الصناعات المتوسطة والخفيفة ذات التكنولوجيا المتقدمة وكذلك في مجال السياحة والقطاعات الاقتصادية الأخرى·
من جهته اعرب داتو عن شكره وتقديره للتسهيلات التي يقدمها اتحاد غرف التجارة والصناعة بالدولة ·

اقرأ أيضا

أهم 10 حقائق عن حقل الجافورة في السعودية